الصحة

ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة.. تعرف على فوائدهما

ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت

ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟. سؤال يشغل الكثيرين، حيث تتشابه الفوائد الصحية لزيت كبد الحوت وأوميغا 3 وتأثيرهما على صحة القلب والأوعية الدموية، ولكنها يختلفان أيضًا في بعض الخصائص. ونقدم في هذا المقال أهمية تناول زيت كبد الحوت وكذلك فوائد أوميغا 3. بالإضافة إلى إجابة عن سؤالك: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟..

الفوائد الصحية لتناول زيت كبد الحوت

قبل معرفة الإجابة عن سؤالك: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟. نقدم فيما يلي مجموعة من فوائد تناول زيت كبد الحوت؛ حسبما ذكر موقع Healthline الأمريكي..

– مصدر غني بفيتامين أ وفيتامين د

يستخدم زيت كبد الحوت منذ قرون طويلة كعلاجًا تقليديًا لآلام العظام والمفاصل وهشاشة العظام أو الكساح عند الأطفال. وذلك لأنه يحتوي على نسبة عالية من فيتامينات د وأ؛ والتي تذوب في الدهون؛ ما يجعله مثاليًا لتعزيز صحة العظام.

وتحتوي كل 5 مل من زيت كبد الحوت، أو ما يعادل ملعقة صغيرة، على حوالي 40 سعرة حرارية، 4.5 جرام من الدهون، 890 مجم من أحماض أوميغا 3 الدهنية، 2.1 جرام من الدهون الأحادية غير المشبعة، 1 جرام من الدهون المشبعة، 1 جرام أيضًا من الدهون المتعددة غير المشبعة، وحوالي 90% من الكمية الموصى بها يوميًا من فيتامين أ، بالإضافة إلى 113% من الكمية الموصى بها يوميًا من فيتامين د.

ويعد فيتامين أ من الفيتامينات الضرورية لتعزيز صحة العينين، وكذلك؛ يعمل على تعزيز صحة الجلد وتحسين وظائف المخ. أما فيتامين د فهو ضروريًا في تعزيز صحة العظام؛ حيث إنه يساعد في تنظيم امتصاص الجسم للكالسيوم.

– يقلل الالتهابات

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟، فإن الأخير يحتوي على نسبة كبيرة من أحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي تقلل من الالتهابات المزمنة. كما أن محتواه العالي من فيتامين أ ود يعززان هذه الفائدة؛ حيث إنهما من مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من ضرر الجذور الحرة، والتي تسبب الالتهاب. ووجدت بعض الدراسات الحديثة أن من يعاني من نقص في هذه الفيتامينات أكثر عرضة للمعاناة من الالتهاب المزمن.

– يعزز صحة العظام

يعتبر تناول زيت كبد الحوت ذو أهمية خاصة لمن تتزايد أعمارهم عن الثلاثين عامًا؛ حيث تبدأ العظام في الضعف تصبح أكثر هشاشة. ويعتبر زيت كبد الحوت مصدرًا غنيًا بفيتامين د، والذي يعزز من امتصاص الجسم للكالسيوم، كما أنه يقوي العظام. ووجدت بعض الدراسات أن تناول هذا الزيت مفيد بشكل خاص للأطفال والنساء في مرحلة ما بعد انقطاع الدورة الشهرية.

– يخفف آلام المفاصل

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن الأخير يعتبر مسكنًا لآلام المفاصل، ويقلل كذلك من الأعراض المصاحبة لالتهاب المفاصل الروماتويدي، مثل تورم المفاصل وآلامها وتصلبها؛ وذلك بفضل احتوائه على أحماض أوميغا 3 الدهنية.

– مفيد لصحة العينين

نظرًا لأن زيت كبد الحوت يحتوي على نسبة عالية من فيتامين أ وأحماض أوميغا 3 الدهنية؛ فإنه يعزز صحة العين ويقلل من مخاطر الإصابة بأمراض عديدة، من بينها: الضمور البقعي، تلف الأعصاب، وضغط العين.

– يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن تناول زيت كبد الحوت يعد مفيدًا لصحة القلب؛ حيث إنه غنيًا بأحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي تعالج ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول، كما أنها تعزز من الكوليسترول الجيد؛ ما يقلل من الإصابة بأمراض القلب.

– يقضي على أعراض الاكتئاب والقلق

أشارت بعض الدراسات إلى أن تناول زيت كبد الحود يخفض من أعراض القلق والاكتئاب؛ وذلك بفضل محتواه العالي من أحماض أوميغا 3 الدهنية. كما وجدت دراسات أخرى أن فيتامين د الموجود بزيت كبد الحوت يقلل هو الآخر من أعراض الاكتئاب؛ حيث إنه يعزز إفراز الهرمونات المحسنة للمزاج، مثل هرمون السيروتونين.

– يعالج قرحة المعدة ويعزز صحة الأمعاء

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن بعض الدراسات الحديثة وجدت أن تناول زيت كبد الحوت قد يعالج قرحة المعدة والأمعاء؛ حيث إنه يقلل من التهابها وتقرحها.

الفوائد الصحية لأحماض أوميغا 3 الدهنية

قبل معرفة الإجابة عن سؤالك: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟. نقدم فيما يلي مجموعة من الفوائد الصحية لأحماض أوميغا 3 الدهنية؛ حسبما ذكر موقع Medical News Today البريطاني..

– تقلل مخاطر الإصابة بالكورونا

أشارت بيانات في العام الماضي إلى أن تناول أحماض أوميغا 3 الدهنية والبروبيوتيك وفيتامين د قد يقلل من مخاطر الإصابة بفيروس كوفيد 19 (كورونا). ومع ذلك لم يتم التحقق من هذه النتائج حتى الآن.

– تقي من الإصابة بسرطان البروستاتا

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟ فإن بعض الأبحاث الحديثة وجدت أن إتباع نظام غذائي غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية قد يقي من الإصابة بمرض سرطان البروستاتا.

– تقلل من اكتئاب ما بعد الولادة

انخفاض مستوى أحماض أوميغا 3 الدهنية أثناء الحمل قد يكون سببًا في الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة. ووجدت مراجعة نشرت في عام 2018 أن أحماض أوميغا 3 الدهنية يقي من هذا النوع من الاكتئاب.

– تقوي الذاكرة وتعزز صحة العقل

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن تناول نظام غذائي غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية يعمل على تقوية الذاكرة والوقاية من عدة اضطرابات عقلية، من بينها فرط الحركة، اضطراب ما بعد الصدمة، الشلل الرعاش، الاكتئاب، الفصام، والألزهايمر.

– تعزز صحة القلب والأوعية الدموية

قد يساعد إتباع نظام غذائي غني بأحماض أوميغا 3 الدهنية في خفض مخاطر الإصابة بأمراض القلب؛ حيث إنها تخفض مستوى الدهون الثلاثة، وتنظم كذلك الكوليسترول بالدم، كما أنها تخفض ضغط الدم المرتفع. وأشارت دراسة أجريت عام 2012 إلى أن تناول أحماض أوميغا 3 الدهنية يقي من تصلب الشرايين بفضل خصائصه المضادة للالتهاب.

– تعزز صحة العينين

وجدت دراسة أجريت عام 2012 أن أحماض أوميغا 3 الدهنية قد تساعد في خفض مخاطر فقدان البصر؛ خاصة المرتبط مع التقدم في العمر. وفي عام 2019 وجد باحثون أن أحماض أوميغا 3 الدهنية تقلل من الإصابة بالتنكس البقعي وتحمي كذلك من جفاف العينين؛ حسبما ذكرت دراسة نشرت في عام 2018.

– تقلل نوبات الصرع

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن بعض الدراسات الحديثة أشارت إلى أن تناول أوميغا 3 قد تعمل على تقليل نوبات الصرع عند المصابين بهذه الحالة العصبية. ومع ذلك لا يوجد دليلًا قاطعًا حتى الآن يدعم هذا الاعتقاد.

– تعزز نمو الأجنة بشكل صحي

تعتبر أحماض أوميغا 3 الدهنية من العناصر الضرورية التي ينصح بتناولها أثناء الحمل؛ حيث إنها تعزز من نمو الجنين بشكل صحي وتحفز تكوّن الدماغ والعينين بشكل سليم. ومع ذلك لا ينصح بتناول الأسماك التي قد تحتوي على كمية كبيرة من الزئبق؛ حيث إنها قد تضر جدًا بالحمل.

مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية

قبل الإجابة عن سؤالك: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن أحماض أوميغا 3 الدهنية توجد في شكل مكملات غذائية. كما يمكن الحصول عليها من بعض المصادر الحيوانية، مثل الأسماك الزيتية؛ ومنها التونة، السردين، والسلمون. كما توجد في المحار والجمبري. ويمكن الحصول عليها أيضًا من البيض.

وهناك بدائل نباتية لأحماض أوميغا 3 الدهنية، مثل بذور الشيا، زيت الصويا، زيت بذور الكتان، عين الجمل، زيت الكانولا، وحبوب الفاصوليا.

ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟

إذا كنت تتسائل: ايهما افضل اوميغا 3 وزيت كبد الحوت للصحة؟؛ فإن كلاهما يحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية الأساسية. ويكمن الفرق الأساسي بينهما في أن زيت كبد الحوت يحتوي أيضًا على فيتامين د وفيتامين أ، والذي يعتقد الكثيرون أنهما من الدهون غير الصحية، ولكن أحماض أوميغا 3 من الدهون الصحية؛ حسبما ذكر موقع Simply Supplements البريطاني.

وتعتبر الأحماض الدهنية الموجودة بأوميغا 3 غير مشبعة، وهي ضرورية لتعزيز صحة الجسم بشكل عام، ويوجد نوعين مهمين من أحماض أوميغا 3 الدهنية، وهما: إيكوسابنتاينويك (EPA)، ودوكوساهيكسانويك (DHA).

من ناحية أخرى؛ فإن زيت كبد الحوت يتم الحصول عليه من كبد الأسماك المنتمية لعائلة أسماك القد؛ حيث تتراكم الزيوت في كبد هذه الأسماك؛ ما يجعله غنيًا بفيتامينات أ ود. ونظرًا لأن فيتامين د يمكن إنتاجه في الجسم بشكل طبيعي من خلال التعرض لضوء الشمس؛ فإن كثير من الأشخاص يفضلون تناول زيت كبد الحوت في الشتاء للحصول على فيتامين د؛ حيث يقل تعرضهم لضوء الشمس. كما أن زيت كبد الحوت لا يحتوي في الغالب على تركيز عالِ من أحماض أوميغا 3 الدهنية.

أما زيوت السمك التي تحتوي على نسبة كبيرة من أوميغا 3؛ فيمكن الحصول عليها من الأسماك الزيتية، مثل الرنجة والماكريل؛ حيث تتراكم هذه الزيوت في الطبقات الدهنية باللحم وليس في الكبد. لذلك؛ فزيوت أوميغا 3 الدهنية لا تحتوي على فيتامينات د وأ.

السابق
هل القولون يسبب جفاف الحلق.. تعرف على أعراض التهاب القولون وتأثيره على الحلق
التالي
خلطة تسمين الوجه في يوم ونفخ الخدود بسرعة