الصحة

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب وأهم الأمراض التي تتسبب في حدوثها

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب.. يتم إفراز اللعاب في الفم بواسطة الغدد اللعابية الموجودة في الجزء السفلي من الفم، ويتلخص دور اللعاب في الحفاظ على الفم رطباً وغير جافاً والمساعدة على جعل الطعام أكثر ليونة بشكل يمَكن المعدة من هضمه بصورة سهلة، ويعتبر زيادة اللعاب في الفم من أكثر الأمور المزعجة التي قد تواجه الفرد نظراً لتسببها في شعوره بالإحراج خاصة في حالة خروج اللعاب من الفم أثناء الحديث، وهو ما يدفعه للبحث عن علاج خروج اللعاب من الفم أثناء الكلام أو زيارة الطبيب للتعرف على سبب هذه المشكلة وعلاجها بصورة سريعة.

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب وأسباب حدوثها

رغم أن زيادة اللعاب وخروجه من الفم هو أمر طبيعي في المراحل المبكرة من العمر حتى سن عامين نظراً لعدم تمكن الأطفال في هذه المرحلة العمرية من السيطرة على عضلات الفم، إلا أنه في حالة استمرار هذا الأمر بعد تجاوز هذه المرحلة العمرية يتوجب زيارة الطبيب للتعرف على أسباب زيادة الريق في الفم وعلاجها لتجنب تفاقمها والتي قد تصل لحد الإصابة بالالتهاب الرئوي نتيجة دخول اللعاب للرئة، ومن أشهر أسباب زيادة اللعاب ما يلي:

الاضطرابات العصبية

من الممكن أن تتسبب بعض الأمراض العصبية مثل الشلل الدماغي أو مرض باركنسون الذي يتسبب في موت بعض خلايا المخ أو عدم السيطرة على الفم في كثرة اللعاب في الفم أثناء الكلام وعدم السيطرة عليه وخروجه بشكل محرج، ويعمل الطبيب على وصف أدوية تساعد على زيادة قوة الأعصاب في منطقة الفم والفك بالشكل الذي يساعد على مزيد من التحكم وإغلاق الفم بصورة أفضل.

مشاكل الفم

هناك العديد من مشاكل الفم التي تدفع الفرد للبحث عن علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب أو لزيارة الطبيب للحصول على العلاج المناسب مثل مشكلة تضخم اللسان وضعف حركته، أو وجود كسر في الفك، أو وجود تقرحات شديدة في الفم، أو وجود بعض العيوب في الأسنان.

مشاكل المرئ

من الممكن أن تتسبب بعض مشاكل المرئ مثل الإصابة بارتجاع المرئ في زيادة اللعاب في الفم، أيضاً قد يتسبب التهاب اللوزتين والتهاب الحلق في زيادة إفرازات الغدد اللعابية بشكل ملحوظ.

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب المختلفة

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب

من أشهر الأعشاب التي تعتبر الإجابة الأفضل لسؤال كيف أخفف من اللعاب ما يلي :

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب مثل القرنفل

يعتبر القرنفل من أفضل الوصفات لعلاج اللعاب الثقيل وذلك يرجع لتأثيره على الأعصاب والغدد اللعابية لتقليل إفرازاتها من اللعاب، أيضاً يساعد القرنفل على الحفاظ على نظافة الفم وتطهيره من البكتيريا الضارة. كما يلعب دوراً فعالاً في تقليل ألم الأسنان، ويمكن مضغ حبوب القرنفل يومياً من ثلاث إلى خمس مرات للحصول على نتيجة سريعة.

علاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب مثل شاي القرفة

يمكن تحضير شاي القرفة في المنزل بسهولة لعلاج كثرة اللعاب في الفم أثناء الكلام أو النوم عن طريق مزج ربع ملعقة مطحونة من القرفة مع كوب من الماء ووضعه على النار حتى يصل لدرجة الغليان، بعد ذلك يتم تصفية المزيج وإضافة ملعقتين صغيرتين من العسل.

عنب الثعلب الهندي

لعلاج كثرة اللعاب في الفم بالأعشاب باستخدام عشبة عنب الثعلب الهندي يمكن تحضير مزج مسحوق العشبة السابق ذكرها مع كوب من الماء الدافئ واستخدامها ثلاث مرات يومياً بعد الوجبات الرئيسية، وبجانب علاج كثرة اللعاب في الفم أثناء الكلام أو النوم، فإن عشبة الثعلب الهندي تساعد على تقليل الشعور بحموضة المعدة وارتجاع المرئ، كما تلعب دوراً فعالاً في علاج قرحة المعدة.

البن

من العلاجات الشائع استخدامها لحل مشكلة كثرة اللعاب في الفم، ويمكن طحن حبوب البن وأخذ القليل منها ووضعها تحت اللسان في مقدمة الفم لتقليل إفرازات اللعاب بصورة ملحوظة.

الليمون

بجانب فوائده الغنية عن التعريف مثل توفيره نسبة مرتفعة من فيتامين سي الهام لصحة الإنسان، واحتوائه على الكثير من العناصر المضادة للأكسدة والتي تساعد على منع تكون الخلايا السرطانية، فإن الليمون يعتبر بمثابة علاج رائع لمشكلة كثرة اللعاب في الفم أثناء الكلام أو النوم، حيث أن امتصاص شريحة أو أكثر من الليمون يومياً يساعد على تقليل إفرازات اللعاب في الفم.

السكر

ربما يساعد استخدام الأعشاب المذكورة سابقاً على حل مشكلة كثرة اللعاب وخروجه من الفم بصورة مزعجة، أما بالنسبة للسكر، فإن الإقلال من استخدامه أو التوقف عن استخدامه نهائياً لفترة يساعد بصورة كبيرة على حل مشكلة كثرة اللعاب، وبالتالي من الطبيعي أن يوصي دائماً الأطباء بتجنب الأطعمة ذات النسبة المرتفعة من السكر والحلويات في حالة الإصابة بكثرة لعاب الفم.

متى تحتاج لزيارة الطبيب؟

في حالة تفاقم مشكلة كثرة اللعاب وعدم العثور على علاج سيلان اللعاب أثناء النوم أو أثناء النشاط اليومي، فقد يحتاج الفرد لزيارة الطبيب والذي قد يقوم بالعديد من الأمور لعلاج هذه المشكلة مثل حقن منطقة الفم بمادة البوتوكس لشد عضلات الوجه وذلك لمزيد من التحكم في هذه المنطقة، أو اللجوء للعلاج الإشعاعي لجعل الفم أكثر جفافاً وتقليل اللعاب. وفي بعض الحالات قد يلجأ للحل الأخير وهو التدخل الجراحي لإزالة إحدى الغدد اللعابية أو توجيها لداخل الفم لحل مشكلة كثرة اللعاب في الفم أثناء الكلام.

السابق
كم يستغرق الحيوان المنوي للوصول للبويضة.. تعرف على المدة التي يحتاجها!!
التالي
حبوب حمراء في سقف الحلق.. تعرف على أهم 5 أسباب لظهورها وطرق علاجها