الصحة

علاج التبول اللاارادي عند النساء اثناء النوم.. تعرفي على أسبابه

علاج التبول الااراردي عند النساء اثناء النوم

علاج التبول اللاارادي عند النساء اثناء النوم من الأمور الهامة جداً، حيث يعتقد الكثير من الناس أن التبول في الفراش أمر لا يحدث إلا للأطفال، ولكنه يعتبر مرض شائع جداً يمكن أن يصيب الأشخاص البالغين سواء كانوا رجال أو نساء. كما يوجد الكثير من الأسباب المرضية التي تسبب التبول اللااردي عند النساء اثناء النوم. لذا، سوف نتحدث عنها بالتفصيل فيما يلي.

أسباب التبول اللاارادي عند النساء

  • مشاكل هرمونية:  مثل عدم انتاج  الكميات الكافية من هرمون اى دي اتش، لأن هرمون اى دي اتش المضاد لإدرار البول يشير الى أن الكليتين تبطئان من إنتاج البول، ويُنتج الجسم كميات كبيرة من هذا الهرمون في الليل، مما يساعد في الحد من الحاجة إلى التبول أثناء النوم. كما يؤدي عدم انتاج الكميات الكافية من هرمون اى دي اتش ووجود تشوهات في هذا الهرمون إلى التبول أثناء النوم.
  • المثانة الصغيرة: ليس المقصود بالمثانة الصغيرة أنها صغيرة الحجم، ولكن المقصود أنها تبدو أكثر امتلاءً بالماء ولكنها لا تعمل بشكل جيد، مما يؤدي إلى التبول بشكل متكرر. كما يصعب التعامل مع  هذا النوع من المثانة أثناء النوم، مما يؤدي الى التبول الاإرادي. ويعتبر تدريب المثانة الصغيرة في الوظيفة مفيد للأشخاص الذين يعانون من هذه المشكلة، حيث تساعد هذه الطريقة الجسم على الإنتظام في التبول عن طريق حبس البول لفترات طويلة، وهذا من ضمن علاج التبول اللاارادي عند النساء اثناء النوم.
  • فرط نشاط العضلات: تعتبر العضلات النافصة هي عضلات المثانة، حيث تنبسط هذه العضلات عندما تمتلئ المثانة وتنقبض عندما يحين وقت التبول، فقد لا تتمكن من التحكم في التبول إذا انقبضت هذه العضلات في التوقيت الخاطئ. ويمكن أن تسمى هذه الحالة الإفراط في نشاط المثانة، حيث تحدث انقبضات عضلات المثانة بسبب إشارات عصبية غير طبيعية بين المخ والمثانة أو بسبب تهييج المثانة عن طريق تناول المشروبات الكحولية أو الكافيين أو الأدوية.
  • السرطان: يمكن أن تؤدي الأورام الناتجة عن سرطانات المثانة والبروستاتا إلى انسداد المسالك البولية، مما يؤدي إلى عدم القدرة على التحكم في البول وخاصة أثناء النوم. ويمكن أن يساعد علاج السرطان في تقليص الورم أو القضاء عليه، مما يساعد في منع التبول في الفراش أثناء النوم، ويعد من ضمن علاج التبول الاارادي عند النساء اثناء النوم.
  • مرض السكري: يتسبب مرض السكري في كثرة التبول، حيث تزداد كمية البول عندما تكون نسبة السكريات في الدم مرتفعة وتحاول الكليتين التحكم في مستوى السكر. ويمكن أن يؤدي ذلك إلى التبول الاإرادي أثناء النوم، ويخفف علاج مرض السكري من كثرة التبول.

  • توقف التنفس أثناء النوم: يعتبر انقطاع التنفس أثناء النوم هو اضطراب يتسبب في توقف التنفس وبدءه بشكل متكرر. ويرتبط توقف التنفس أثناء النوم بالتبول اللاارادي، حيث ثبت في إحدى الدراسات أن 7 في المائة من الأشخاص الذين يعانون من توقف التفس أثناء النوم يعانون من التبول في الفراش. وقد يزداد التبول أثناء النوم مع ازدياد توقف التنفس أثناء النوم.
  • تناول بعض الأدوية: يؤدي تناول بعض الأدوية مثل الأدوية المساعدة على النوم ومضادات الذهان وغيرها في كثرة التبول في الفراش أثناء النوم. كما يساعد تبديل أو توقف الأدوية على الحد من التبول أثناء النوم، مما يساعد في علاج التبول اللاارادي عند النساء اثناء النوم.
  • المشاكل الوراثية: يعتبر التبول اللاارادي من المشاكل الوراثية التي تُورث من جيل إلى جيل.
  • الاضطرابات العصبية:قد تؤدي الاضطرابات العصبية مثل: التصلب المتعدد ونوبات الصرع ومرض الشلل الرعاش الى إعاقة التحكم في المثانة، مما يؤدي إلى التبول المتكرر أو غير المنضبط أثناء النوم.
  • انسداد في المسالك البولية: يؤدي الانسداد في المسالك البولية والضغط الناتج عن طريق حصى الكلى وحصوة المثانة والأورام الى التبول في الفراش أثناء النوم، حيث يؤدي الى انقباض عضلات المثانة بشكل كبير.

  • التهاب المسالك البولية: يمكن أن يتسبب التهاب المسالك البولية في التبول المتكرر وغير المتوقع، حيث يُسبب التهاب المسالك البولية التهاب وتهيج  المثانة، مما يؤدي إلى زيادة عدد مرات التبول والتبول أثناء النوم. يجب أن يقوم علاج التهاب المسالك البولية للحد من التبول اللاارادي.
  • مشاكل تشريحية في الجسم: يمر البول من الكليتين عبر الحالب إلى المثانة، وعندما يحين وقت التبول تنقبض المثانة ويمر البول عبر مجرى البول ويخرج من الجسم. يمكن أن تواجه أعراض أو صعوبات في التبول إذا كان أي عضو من هذا النظام ضيق أو ملتوي أو مشوه.

علاج التبول اللاارادي عند النساء اثناء النوم وعند الرجال أيضاً

  • ضع حدود للاستهلاك المائي في المساء عن طريق شرب السوائل في المساء، ولكن اشرب الكثير من الماء في الصباح حتي يتمكن الجسم من امتصاص الكميات المثالية من الماء في اليوم الواحد.
  • حاول الاستيقاظ من النوم للتبول.
  • اجعل التبول المنتظم جزء من الروتين اليومي، وتأكد من التبول قبل النوم .
  • التقليل من شرب المشروبات التي تهيج المثانة مثل: الكافيين والكحول والمحليات الصناعية والمشروبات السكرية .
  • تناول المضادات الحيوية لعلاج التهابات المسالك البولية.
  • تناول الأدوية المضادة للكولين  مثل داريفيناسين، وأوكسيبوتينين، و تولتيرودين، و كلوريد التروسبيوم، و سوليفيناسين، حيث تتمكن من تهدئة عضلات المثانة المفرطة في النشاط  أو المتهيجة.
  • تناول أسيتات ديزموبريسين لزيادة مستوى الهرمون المضاد لإدرار البول، حتى تتوقف الكلية عن إنتاج نفس كمية البول أثناء النوم.

  • تناول مهدئات اختزال 5-ألفامثل فيناسترايد (بروسكار)،حيث تعمل على تقليص تضخم البروستاتا.
  • تحفيز الأعصاب العجزية عن طريق عملية جراحية حيث يقوم الطبييب بزراعة جهاز صغير يقوم بإرسال إشارة إلى عضلات المثانة لمنع الانقباضات غير المفيدة.
  • تكبير المثانة عن طريق عملية جراحية حيث يقوم الطبيب بفتح المثانة وإدخال قطعة من العضلات الموجدوة في الأمعاء، حيث تقوم هذه العضلات بمساعدة المثانة في تقليل عدم الإستقرار وزيادة  القدرة على التحكم في البول.
  • استئصال العضلة النافصة التي تتحكم في الانقباضات في المثانة.
  • إصلاح أعضاء الحوض في حالة وجود أعضاء تناسلية أنثوية موجودة خارج مكانها وتقوم بالضغط على المثانة.
  • علاج الليزر: يستخدم هذا النوع الجديد من الوخز بالإبر الليزر لعلاج التبول اللاارادي، حيث  أثبتت إحدى الدراسات أن الوخز بالإبر بالليزر حقق معدل نجاح مساوي لمعدل نجاح علاج ديزموبريسين.
السابق
نقص كريات الدم البيضاء.. تعرف على الأسباب وطرق العلاج
التالي
الاطعمة التي تقضي على جرثومة المعدة.. تعرف على طرق العلاج