الصحة

علاج زكام الرضيع بالاعشاب.. تعرف على الأعراض وطرق العلاج الفعًالة

علاج زكام الرضيع بالاعشاب

يعتبر علاج زكام الرضيع بالاعشاب من أكثر الطرق الشائعة لعلاج الزكام عند الأطفال بشكل عام، حيث يُفضل تجنب تناول الأطفال للأدوية بسبب آثارها الجانبية. كما تعتبر طرق العلاج المنزلية أكثر أماناً وفعالية في مساعدة وعلاج الأطفال والشعور بالتحسن والتخلص من الألم في حالة الإصابة بالزكام أو الأنفلونزا. كما أن الزكام أو الأنفلونزا أحد أنواع العدوى التي تسببها الفيروسات.

أعراض البرد والزكام عند الاطفال

  • السيلان الخفيف للأنف
  • السعال الخفيف أو السعال المصحوب بإفرازات المخاط الكثيفة
  • التهابات الحلق
  • انسداد الأنف
  • فقدان أو نقص الشهية
  • الأرق أو اضطرابات النوم
  • الحمى الخفيفة أو معاناة الطفل من حمى لا تتحسن حتى بعد تناول أدوية الاسيتامينوفين أو الإيبوبروفين
  • البكاء بدون وجود دموع
  • الشفاه الجافة والمتشققة
  • قلة وانخفاض مستوى نشاط الطفل
  • كثرة التبول (3-4 مرات في 24 ساعة)
  • احتقان الحلق وصعوبة البلع
  • التهاب اللوز
  • اضطرابات في معدل التنفس (زيادة أو انخفاض معدل التنفس)
  • النعاس الشديد أو التعب

علاج زكام الرضيع بالاعشاب.. والعلاج المنزلي للزكام عند الأطفال 

  • حليب الأم: يتميز حليب الأم بإحتوائه على الأجسام المضادة الفعًالة التي تدافع عن الجسم ضد أي مكروب، بما في ذلك الفيروسات التي تسبب الزكام والأنفلونزا. كما يساعد حليب الأم على ترطيب الجسم الذي يعتبر من أفضل العلاجات للزكام عند الأطفال الرضيعة.
  • الثوم: يعتبر الثوم علاج فعًال للسعال والزكام لأنه يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات. ويعتبر الثوم من أفضل العلاجات العشبية للزكام عند الأطفال.
  • بانيكورا: وهو نوع من أنواع الأعشاب الموجودة في جنوب الهند ويحتوي على أوراق عطرية يمكن تسخينها وتجفيفها على الموقد، ثم استخدام  هذه الأوراق على جبهة الطفل، حيث تمتص هذه الأوراق الجافة الرطوبة من جسم الطفل وتساعده  على التخلص من الزكام والسعال و البلغم في أسرع وقت.
  • زيت الخردل الذي يحتوي على الثوم وبذور الكاروم: يحتوي زيت الخردل والثوم وبذور الكاروم على خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات تساعد الطفل على التخلص من الزكام  لأنها تخفف من الإحتقان.
  •  قيصر تيلاك: يساعد هذا المعجون على امتصاص الماء من جبهة الطفل كما يقوم بتوفير الراحة له.
  • الجزر: يتميز الجزر بإحتوائه على العناصر الهامة والمفيدة للجسم والتي تساعد على تقوية جهاز المناعة، ويعتبر الجزر أحد أفضل طرق العلاج المنزلية التي تستخدم في علاج الزكام عند الأطفال الرضيعة.
  • القطرة المالحة: تستخدم قطرات الأنف أو المحلول الملحي في علاج الطفل من الإحتقان.
  • استخدام المرطبات: يساعد المرطب على العلاج من السعال والزكام.
  • العلاج بالبخار: يعمل البخار على إزالة المخاط ويجب أن يشرب الطفل الكثير من الماء بعد جلسة العلاج بالبخار لأنه سوف يفقد سوائل كثيرة أثناء جلسة العلاج.
  •  الليمون: يعتبر الليمون علاج فعال للزكام عند الأطفال لأنه يحتوي على فيتامين سي القادر على محاربة الفيروسات  والقضاء على الفيروسات.
  • الغرغرة بالماء المالح: تعمل الغرغرة على إزالة المخاط والتخلص من البرد والتهاب الحلق.
  • شرب الكثير من السوائل: يساعد شرب الكثير من السوائل في الحفاظ على رطوبة جسم الطفل، كما يساعد في تقليل أعراض الزكام.
  • الأدوية: يمكن أن يسمح الطبيب بتناول بعص الأدوية  مثل مضادات الهيستامين ومزيلات الإحتقان ومسكنات الألم للأطفال الأكبر سناً ولكن بجرعات محدودة.. علاج زكام الرضيع بالاعشاب
  • تقوية المناعة: يمكن تقوية جهاز المناعة عند الطفل باستخدام بعض الفيتامنات مثل البروبيوتيك و فيتامين د الذي يعرف بفيتامين أشعة الشمس، حيث ينتج الجسم فيتامين د بشكل طبيعي عند التعرض لأشعة الشمس.
  • إشنسا: وهو عشب مقوي للمناعة ويعتبر من أهم العلاجات الطبيعية لعلاج الزكام، ويمكن استخدامه في شكل شاي أو صبغة.
  • الكاموميل: وهو أحد أفضل الأعشاب العلاجية للأطفال، حيث يحتوي على زيوت عطرية مضادة للالتهابات ويعمل على تهدئة الجهاز العصبي ويساعد على الهضم وهو مفيد أيضاً للأطفال المصابين بالمغص.
  • البابونج:  يمكن استخدام شاي البابونج في علاج الزكام، كما يمكن استخدام زيت التدليك المضاف إليه زيت البابونج لتهدئة آلام العضلات والمساعدة على الهضم.
  • الكاتنيب: هو عشب يستخدم في تهدئة الأعصاب، كما يساعد في علاج التسنين والمغص والمساعدة على الهضم وعلاج الزكام.
  • زهرة الماللين: تستخدم هذه الزهرة في علاج احتقان الشعب الهوائية أو التهابات الأذن البسيطة المرتبطة بالزكام والإنفلونزا.
  • الشمر: هو  عشب مضاد للحموضة يعمل على معالجة توازن الأحماض الزائدة في المعدة والأمعاء ويحفز الهضم.
  • عرق السوس: يستخدم في علاج إحتقان الشعب الهوائية والتهاب الحلق والسعال والتهاب الجهاز الهضمي.
  • عشبة البيلادونا: يساعد البيلادونا في علاج حالات الحمى.
  • البريونيا: يعتبر العلاج الرئيسي للسعال.

الاحتياطات اللازمة لعلاج نزلات البرد والأنفلوانزا عند الأطفال والرضع

علاج زكام الرضيع بالاعشاب

  • تأكد من أن الطفل حصل على قسط كافٍ من النوم لا يقل عن 18 ساعة
  • تشجيع الأطفال الصغار على استخدام المناديل وغسل اليدين لتجنب العدوى
  • تأكد من أن الطفل لا يعاني من الحساسية تجاه أي مكون تستخدمه في علاج المنزل
  • الرضاعة الطبيعية قدر الإمكان
  • عدم إجبار الطفل على الطعام لأن فقدان الشهية من الأعراض المشهورة أثناء الزكام
  • تأكدي من أن ملابس الطفل متوافقة مع الطقس
  • تناول الطفل سوائل دافئة بكميات كبيرة لأنها تساعد في إزالة المخاط وترطيب الجسم وتخفيف أعراض الزكام
السابق
اسباب الصداع على جانبي الراس تعرف على الأعراض وطرق علاج هذا المرض
التالي
الفرق بين البشرة الدهنية والجافة.. تعرف على أسباب وعلاج كل منهما