الصحة

تركيب الاسنان.. تعرف على أفضل الطرق لتجميل الأسنان وعلاجها

تركيب الاسنان

تعتبر عملية تركيب الاسنان من العمليات الشائعة في وقتنا الحالي، حيث يتم فيها تركيب أسنان تشبه الأسنان الطبيعية تمامًا، وذلك للتعويض عن الأسنان التالفة أو المفقودة. وتشمل هذه البدائل الجسور والتيجان وأطقم الأسنان وزراعة الأسنان. وفي هذا المقال، سوف نقدم لكم معلومات هامة عن عملية تركيب الاسنان.

تركيب الاسنان

تركيب الاسنان
تركيب الاسنان

ما هو الهدف من عملية تركيب الاسنان ؟

من المعروف أن الهدف من عملية تركيب الاسنان هو القيام بإصلاح التلف أو الضرر الذي تعرضت له الأسنان والذي نتج عن التسوس أو التعرض للكسور، ويتم استبدال الأسنان المفقودة بأسنان جديدة بهدف استعادة وظيفة وشكل الأسنان العادية.

احتياطات يجب وضعها في الاعتبار

يعاني البعض من الحساسية التي تكون نتيجة أدوية التخدير الموضعي أو العام الذي يتعرضون له أثناء هذه العملية. كما يصيب البعض الخوف الشديد من عملية تركيب الاسنان، مما يجعلهم يعانون من التوتر الذي قد يصل إلى حد الإغماء أثناء التواجد في عيادة الأسنان. وفي هذه الحالة، لابد أن يسعى الطبيب إلى مساعدة مرضاه بشتى الطرق، مع التعرف الجيد على التاريخ المرضي لكل مريض. على سبيل المثال، لابد أن يكون الأطباء على دراية تامة بالأمراض التي يعاني منها كل مريض مثل السكري أو أمراض القلب أو الإيدز وغيرها من الأمراض الأخرى.

إقرأ أيضا:اسباب الم الاسنان الامامية.. تعرف على أهم طرق العلاج وتخفيف الألم

ما هى أنواع بدائل الأسنان؟

التطعيم

في عملية التطعيم يتم وضع حشوة تشبه البطانة، وهذه الحشوة تقوم بملء المساحة الموجودة بعد إزالة الجزء التالف من السن. ومن المعروف أن هذه الحشوة يتم تشكيلها خارج الفم أولاً، ومن ثم يتم وضعها في مكانها في الفم بعد تنظيفه جيدًا وإزالة جميع أشكال التسوس.

قديمًا كان يتم تصنيع هذه الحشوات من الذهب بشكل كامل نظرًا لقوة تحمله، والآن يتم تصنيعها من البلاديوم والنيكل والكروم على حسب اختيار الطبيب. وعند الحاجة إلى تركيب أسنان أمامية، يتم استخدام البورسلين المقوى، ولكنه قد لا يكون مناسب للمرضى الذين يقومون بالضغط على أسنانهم من وقت لآخر.

التيجان

يعتبر التاج الصناعي أيضًا من أشكال الأسنان الصناعية التي تتميز بقوتها، ويتم استخدامه بشكل عام عندما يعاني السن من الضعف الكامل بسبب تسوسه، أو عندما يتشقق بشكل ملحوظ أو يصبح هشًا. وتقوم التيجان بتغطية الأسنان التي تغير لونها لاستعادة مظهرها الجمالي.

ومن أجل وضع التاج، يقم الطبيب بإزالة التسوس بشكل كامل، ومن ثم يقوم بتجهيز التاج الذي قد يكون مدببًا من حوافه الخارجية. ويقوم الطبيب بفحص السن الذي تم تحضيره والأسنان المجاورة له، ثم يضع سلك خاص حول السن وتركيب التاج.

زراعة الأسنان

تعتبر عملية زراعة الأسنان من العمليات الأكثر شيوعًا، وهى تكون عبارة عن تركيبات معدنية صلبة تم تركيبها بشكل جراحي في عظم الفك أو تكون عبارة عن تركيبات بلاستيكية أو مثبتات صناعية، وبمرور الوقت ينمو عظم حولها وتصبح أكثر قوة. ومن الجدير بالذكر أن زراعة الأسنان تعتبر من أفضل الخيارات التي يتجه لها عدد كبير من المرضى من مختلف أنحاء العالم، خاصة هؤلاء الذين يعانون من الأسنان الضعيفة التي لا تمكنهم من مضغ الطعام بشكل مناسب.

إقرأ أيضا:علاج الأنفلونزا .. تعرف على أهم أعراض الأنفلونزا وطرق علاجها بشكل فعال

أطقم أسنان جزئية

يكون طقم الأسنان الجزئي شبيهًا بالجسر في كونه يقوم بملء الفجوة التي تركتها الأسنان المفقودة. وهذا الطقم قابل للإزالة ويتكون من أسنان صناعية تم تثبيتها على إطار مصنوع من المعدن. وغالبًا ما يتم استخدام هذا الطقم في نهاية صفوف الأسنان الطبيعية.

تركيب الاسنان
تركيب الاسنان

أطقم أسنان كاملة

يرتدي الكثيرون طقم الأسنان الكامل عندما يتعرضون لفقدان كلي للأسنان العلوية أو الأسنان السفلية. ويتكون هذا الطقم بشكل عام من أسنان صناعية تم تثبيتها في قاعدة مصنوعة من البلاستيك ومصبوبة بشكل دقيق لتناسب شكل الفم.

الداعمات القابلة للإزالة

لا يتمكن بعض المرضى من ارتداء أطقم الأسنان بأنواعها، وذلك نظرًا لكونهم لا يستطيعون تحمل وجود مواد غريبة في أفواههم. والبعض الآخر لا يتمكنون من استخدام أطقم الأسنان بسبب تعرضهم لفقدان كبير في العظام. ومن أجل ذلك، كان الحل هو استخدام الغرس أو الداعمات التي يتم تثبيتها في الأسنان العلوية أو السفلية أو فيهما معًا. وعادة ما يتم وضع 5 أو 6 داعمات في الجزء العلوي ومثلهم في الجزء السفلي، ويتم توصيل هذه الداعمات مع بعضها البعض باستخدام مادة خاصة.

التجهيز لعملية تركيب الاسنان

قبل تركيب الأسنان، يقوم الطبيب بتنظيف الفم وإزالة جميع بقايا التسوس أو التلف، ومن ثم يقوم بتشكيل الأسنان المتبقية لوضع التركيب. كما يقوم الطبيب بأخذ انطباعات عن شكل الفم وحجم التركيبات المطلوبة لصنع تركيبات اصطناعية مناسبة للأسنان. وعندما يتطلب الأمر وضع تيجان وجسور، يتم تشكيل الأسنان الفعلية لتكون على شكل أوتاد أو أعمدة، ويتم تحضير تركيبات الأسنان في مختبر خاص باستخدام نموذج هيكل الأسنان الذي قام الطبيب بصناعته.

إقرأ أيضا:الم الثدي قبل الدورة الشهرية باسبوعين.. وهل يدل على الحمل؟

الرعاية اللاحقة للأسنان

بعد تركيب الاسنان، يقوم الطبيب بإعطاء نصائح للمريض حول العادات الصحيحة التي لابد أن يتبعها للحفاظ على أسنانه الجديدة. على سبيل المثال، يُنصح بضرورة الابتعاد عن تناول الأطعمة الصلبة، والأطعمة التي تلتصق بالأسنان. كما قد ينصح الطبيب مرضاه بتناول الطعام على جانب واحد من الفم بشكل مؤقت لحين ثبات ترميم الأسنان. وإذا شعر المريض بعدم ثبات التركيبة عليه أن يتصل بالطبيب بشكل فوري لإعادة التثبيت.

وإذا كان المريض يعاني من عدم الراحة أو وجود بعض التورمات بعد تركيب الاسنان، عليه أن يتصل بالطبيب الذي عادة ما يصف الأدوية أو مطهرات الفم والمسكنات لتقليل الشعور بعدم الراحة. وقد يتعرض المريض بعد هذه العملية للحساسية التي يشعر بها بمجرد تناوله لأي طعام أو شراب بارد، وذلك لعدة أسابيع متتالية بعد تركيب الأسنان أو التاج أو الجسر. وفي هذه الحالة، ينصح الأطباء بالانتظار والحفاظ على نظافة الفم إلى أن يتم الشفاء التام من هذه الحساسية.

طقم أسنان
طقم أسنان

التكيف مع الأسنان الصناعية

من الطبيعي أن يكون هناك صعوبة في التكيف مع الأسنان الصناعية الجديدة وخاصة الأطقم الجزئية والكاملة، حيث يأخذ المريض فترة تزيد عن ثلاثة أسابيع للتكيف معها. كما قد يجد المريض صعوبة في التحدث بشكل سليم في البداية، ولكن مع مرور الوقت ومع الاستخدام المستمر يصبح الأمر طبيعيًا.

وقد يواجه المريض أيضًا صعوبة في تناول الطعام بشكل سليم، وينصح في هذه الفترة بتناول قطع صغيرة من الأطعمة اللينة، مع تجنب تناول الأطعمة اللزجة وتوخي الحذر عند تناول الأطعمة والمشروبات الساخنة أو الأطعمة التي تحتوي على عظام، وذلك لأن الأسنان الصناعية قد تجعل الفم لا يشعر بوجود هذه الأشياء الصلبة أو الأطعمة الساخنة. وقد يعاني المرضى بعد العملية من عدم القدرة على تذوق الأطعمة، حيث يأكلون الأطعمة الحارة أو المالحة للغاية دون الشعور بذلك نظرًا لكونهم لا يستطيعون تذوقها بشكل أفضل.

العناية بالأسنان الصناعية

لابد من الحرص على تنظيف الأسنان الصناعية بشكل منتظم مثلها كالحقيقية تمامًا، مع استخدام فرش أسنان مناسبة وخيوط تساعد على إزالة الأطعمة المتراكمة بين الأسنان والجسور. كما ينبغي الحرص على إزالة أطقم الأسنان وتنظيفها بشكل يومي باستخدام فرشاه خاصة ومنظف أطقم الأسنان.

ولابد أن يكون المريض حريصًا على نقع أطقم الأسنان في محلول التنظيف الخاص به للسماح للأنسجة الموجودة في الفم بالتعافي من ضغط هذه الأطقم. ولابد أن يقوم المرضى أيضًا بتنظيف اللثة بشكل مستمر للحفاظ على صحتها وصحة عظام الأسنان، وزيادة الدورة الدموية في هذه المنطقة.

إجراء الفحص الطبي

من الضروري أن يكون المريض حريصا على زيارة الطبيب من وقت لآخر للاطمئنان على صحة أسنانه، وذلك على الأقل مرتين في العام لإجراء فحص شامل على الأسنان. كما أنه من الضروري زيارة طبيب الأسنان عند الشعور بوجود أي ألم أو تهيج ناتج عن الأسنان الصناعية الجديدة. فقد يتطلب الأمر القيام بإجراء تعديل على الأسنان الصناعية في أول ستة أشهر بعد عملية التركيب مباشرة، وقد يتم أحيانًا تعديل أطقم الأسنان بالكامل لراحة المريض. ويحتاج المريض إلى استبدال طقم الأسنان كل خمس إلى عشر سنوات تقريبًا.

ما هي مضاعفات عملية تركيب الأسنان؟

عندما يقوم طبيب الأسنان بعملية تركيب الأسنان، يتم عمل إجراءات استعدادية تتمثل في وضع مخدر موضعي، وفي بعض الأحيان يحتاج المريض إلى تخدير عام إذا كان الأمر يتطلب عمل جراحة في اللثة أو خلع عدد كبير من الأسنان. وقد يعاني بعض المرضى من الحساسية من المادة المخدرة أو المعادن التي يتم استخدامها في ترميم الأسنان. وفي هذه الحالة، لابد أن يستخدم الطبيب مادة أخرى.

ودائمًا توجد احتمالية أن يعاني المريض من العدوى الطفيلية أو التورم أو الألم أو النزيف والغثيان وغيرها من المضاعفات المحتملة التي تتمثل في الاضطرابات العصبية والكسور العظمية، ولكنها تكون نادرة إلى حد كبير. وقد يعاني بعض المرضى أيضًا من صعوبة في الكلام ولكن بمجرد التكيف مع الأسنان الجديدة يصبح كل شيء طبيعيًا.

نتائج عملية تركيب الاسنان

لابد أن يشعر المريض بالراحة بعد إجراء عملية التركيب، ولابد أيضًا أن يكون شكل الأسنان الصناعية مقارب لشكل الأسنان الحقيقية. كما أنه من الضروري أيضًا الحرص على تنظيف أطقم الأسنان بشكل يومي والاهتمام بها إلى حد كبير كالأسنان الأصلية، لمنع تعرضها للتلف وتراكم البكتيريا والطفيليات وحدوث المخاطر المختلفة.

أدوار فريق العمل الطبي

يتكون فريق العمل المسؤول عن زراعة وتركيب الأسنان من عدة أشخاص، ويعتبر طبيب الأسنان من أهم أعضاء هذا الفريق، حيث يقوم بتشخيص احتياجات أسنان المريض وتحديد العلاج المناسب. كما أنه يقوم أيضًا بتجهيز أسنان المريض لوضع الأطراف الصناعية، ويتطلب هذا الأمر مهارة خاصة ومعرفة كبيرة بطبيعة عملية تركيب الأسنان، وذلك من أجل أن يتم إزالة ما يكفي من المواد الموجودة في الأسنان حتى تتناسب مع الطرف الصناعي الذي سيتم وضعه.

ولفني الأسنان أيضًا دور هام في هذا الأمر، حيث أنه يقوم بتجهيز المريض وأسنانه للطبيب، ويقوم بعمل نماذج لمساعدة الطبيب على التشخيص وإنشاء بدائل مريحة للأسنان في فم المريض.

ما هى الأسنان الصناعية المناسبة لك؟

يتم تحديد الأسنان المناسبة للمريض على حسب عدد الأسنان المفقودة وحالة الأسنان الموجودة في الفم، بالإضافة إلى مدى قدرة عظام الفك على التحمل. يقوم الطبيب بأخذ كل هذه الاعتبارات قبل تحديد الأسنان المناسبة للمريض. ففي حالة فقد سن أو اثنين فقط، يتم استخدام الجسر أو طقم الأسنان الجزئي. ولكن عندما تكون حالة الأسنان سيئة ولا يتبقى إلا عدد قليل للغاية من الأسنان، يتم اختيار تركيب أطقم الأسنان أو زراعة الأسنان في الفم.

وفي بعض الأحيان قد يضطر الطبيب إلى وضع عظم إضافي في منطقة الفك من أجل دعم تركيبات زراعة الأسنان، وذلك باستخدام مادة التيتانيوم التي تقوي عظم الفك الرقيق وتجعله يتحمل عملية تركيب الأسنان.

السابق
ما هي فوائد الثوم للمحافظة على صحتك ومقاومة الأمراض
التالي
رجيم سوائل: كل ما تريد أن تعرفه عنه وأهم مميزاته وعيوبه
شاهد أيضا