الصحة

اسباب وجود دم في تحليل البول.. تعرف على طرق العلاج بالأعشاب

اسباب وجود دم في تحليل البول

اسباب وجود دم في تحليل البول.. في بعض الحالات ربما يشعر الفرد ببعض الحرقان أو الألم أثناء التبول، وعند ملاحظة لون البول يجده قد تحول للون الوردي نتيجة اختلاطه ببعض قطرات الدماء، ورغم أن هذا الأمر يكون خطيراً إلا أن سهولة إمكانية ملاحظته تساعد على قيام الفرد باتخاذ اللازم وزيارة الطبيب للحصول على علاج خروج الدم مع البول مع حرقة. ويكون الأمر أكثر خطورة في حالة ظهور بعض الأعراض مثل عدم الراحة أثناء التبول، واكتشاف وجود بضع قطرات من الدم في البول عند إجراء تحليل للبول والذي يشير لاحتمالية الإصابة بالعديد من الأمراض والتي سنتعرف عليها بالتفصيل في السطور المقبلة.

اسباب وجود دم في تحليل البول والأمراض التي تشير إليها

من أهم الأمراض التي قد تتسبب في خروج قطرات دم بعد التبول أو أثناء التبول والتي يضع الطبيب في حسبانه احتمالية تسبب واحد منها في خروج دم مع البول ما يلي:

اسباب وجود دم في تحليل البول نتيجة البكتيريا

تعتبر العدوى البكتيرية الناتجة عن قلة النظافة والعديد من الأسباب الأخرى من أكثر اسباب وجود دم في تحليل البول شيوعاً، وذلك لأن الإصابة تتركز في منطقة مجرى البول بشكل يسهل من انتقال البكتيريا للمثانة بل وقد تصل للكلى، وهو الأمر الذي قد يترتب عليه الشعور بالألم والرغبة المتكررة في التبول، وظهور الدم في البول والذي قد يمكن في بعض الحالات ملاحظته بالعين المجردة وفي حالات أخرى يصعب ملاحظته.

اسباب وجود دم في تحليل البول نتيجة تكون حصوات الكلى

تتكون حصوات الكلى نتيجة تجمع بعض المعادن والأملاح داخل الكلى في شكل حصوات أو بلورات ذات احجام مختلفة، وتكون حركة هذه الحصوات من الكلى إلى المثانة عبر المسالك البولية مؤلماً للغاية كما يترتب على هذه الحركة ظهور العديد من الأعراض مثل الآم في منطقة البطن، وخروج دم مع البول مع حرقة وألم، والشعور بالغثيان والرغبة في القئ، وعادة ما يكون علاج حصوات الكلى بعض العقاقير المسكنة للألم وتلك التي تساعد على زيادة إدرار البول للمساعدة على خروج الحصوات بصورة سريعة، وفي حالة الحصوات الكبيرة قد يكون أمام الطبيب بدائل أخرى للعلاج.

اسباب وجود دم في تحليل البول نتيجة تضخم البروستاتا

هي إحدى أزمات منتصف العمر التي عادة ما تصيب الرجال في هذه المرحلة، ويتمثل مرض تضخم البروستاتا في كبر حجم غدة البروستاتا بصورة تؤثر على مجرى البول بصورة مزعجة تعيق تدفق البول بصورة طبيعية. وتتمثل أعراض تضخم البروستاتا في صعوبة التبول بصورة ملحوظة، والحاجة المتكررة للتبول، وملاحظة خروج قطع دم مع البول، وينصح بزيارة الطبيب في أسرع وقت ممكن في حالة ظهور أي من الأعراض السابق ذكرها وذلك لتجنب تفاقم المشكلة والتي قد تصل لحد احتباس البول.

العقاقير الطبية

ربما يكون السؤال الأول للطبيب في حالة الشكوى من وجود دم في البول عند الأطفال أو الكبار هو هل هناك أي عقاقير يتم تعاطيها في الفترة الحالية، وذلك هناك بعض العقاقير الطبية مثل البنسلين والعقاقير التي تتسبب في حدوث سيولة في الدم مثل الهيبارين والوارفارين يكون من أهم أعراضها الجانبية هي خروج قطرات دم بعد التبول أو أثناء التبول، وبالتالي يتلخص علاج هذه الحالة في تغيير هذه العقاقير بأخرى.

التدريبات الشاقة

ربما يكون من أسباب وجود دم في تحليل البول النادر حدوثها والتي لا يمكن تحديد كيف تحدث بصورة دقيقة، وذلك لأن التدريبات الرياضية الشاقة لفترات طويلة قد يترتب عليها حدوث بعض المشاكل مثل الجفاف الشديد أو حدوث صدمة في المثانة، وفي الغالب يرتبط هذا السب من أسباب نزول خيوط دم مع البول بعدائين المسافات الطويلة وذلك لقيامهم بالجري لفترات طويلة في أجواء حارة.

علاج تحليل البول بالأعشاب

رغم أن هناك الكثير من العقاقير الطبية التي تعمل على علاج الدم في البول، إلا أن العلاج باستخدام المواد الطبيعية مايزال الخيار الأفضل للكثير، ويمكن علاج الدم في البول بالأعشاب عن طريق استخدام إحدى المواد التالية:

اسباب وجود دم في تحليل البول وعلاجه باستخدام الثوم

يتميز الثوم باحتوائه على مركبات الكبريت المضادة للجراثيم والبكتيريا المسببة لعدوى المسالك البولية والتي تتسبب في خروج دم مع البول، ويمكن استخدام الثوم لعلاج خروج الدم مع البول عن طريق تناوله في صورته الطبيعية أو استخدام إحدى المكملات الغذائية التي تحتوي على مستخلصات الثوم مع مراعاة عدم استخدامه مع العقاقير التي تسبب سيولة الدم أو العقاقير الخاصة بمرض نقص المناعة.

التوت البري

يحتوي التوت البري على مواد الهيبوريك والأنثوسيانين التي تمنع التهاب المسالك البولية وتمنع تكاثر البكتيريا الضارة في منطقة المثانة والمسالك البولية، ويمكن تناول عصير التوت البري أو المكملات الغذائية التي تحتوي على المواد المستخلصة من التوت البري مع مراعاة عدم الإفراط لتجنب حدوث بعض الأعراض الجانبية والتي تتراوح مابين زيادة الوزن والشعور باضطرابات المعدة وقد تصل لحد الإصابة بحصوات الكلى.

الشاي الأخضر

يعتبر الشاي الأخضر من أكثر الأعشاب استخداماً لعلاج العديد من الأمراض وذلك يرجع لاحتواء الشاي الأخضر على مادة البوليفنول التي تعالج الالتهابات وتساعد في القضاء على البكتيريا الضارة. ويساعد تناول كوب أو 150 جرام من الشاي الأخضر يومياً على منع تكاثر البكتيريا المسببة لالتهاب المسالك البولية والتي قد تتسبب في بعض الأحيان في خروج دم مع البول مع حرقة أو ألم.

السابق
حبوب داخل الفم حمراء.. تعرف على أهم أسباب الحبوب داخل الفم وطرق العلاج
التالي
نزول دم بعد التبرز بدون الم وأهم أسباب حدوثه وكيف تحمي نفسك منه