الصحة

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد وأفضل طرق العلاج الفعالة

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. تعتبر الحبوب التي تظهر تحت الجلد من مشاكل البشرة الشائعة التي تزعج آلاف الأشخاص حول العالم، ومن أجل ذلك اخترنا أن نتحدث اليوم على أسباب ظهور هذه الحبوب وطرق علاجها الفعالة.

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. ولماذا تظهر؟

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. تعتبر الحبوب التي تظهر تحت الجلد أو ما يسمى بحب الشباب الكيسي من الأنواع الشائعة للحبوب، والتي تحدث في حالة تكوين كيسات في طبقة عميقة من الجلد. ومن الممكن أن يحدث ذلك نتيجة تراكم الزيوت والبكتيريا والجلد الميت في المسام، وبالرغم من أن أي شخص معرض للإصابة بحب الشباب إلا أن هذا النوع من الحبوب يحدث بكثرة لدى أصحاب البشرة الدهنية، وهو شائع أيضًا لدى النساء والمراهقين وكبار السن خاصة الذين يعانون من الخلل الهرموني، وفي العادة تختفي الحبوب التي تظهر تحت الجلد مع التقدم في العمر، ورغم ذلك فإنها لن تختفي بشكل تلقائي بل تحتاج إلى العلاج، حيث ننصحك بزيارة طبيب الجلدية للحصول على دواء فعال وسريع لتنظيف بشرتك بعمق.

كيف تتعرف على الحبوب تحت الجلد؟

حبوب تحت الجلد مؤلمة.. يميل هذا النوع من الحبوب إلى أن يكون ذو حجم كبير يختلف عن حجم البثور والحبوب العادية. كما أنه يتواجد في منطقة عميقة من الجلد على عكس أنواع الحبوب الأخرى التي تتواجد فوق الجلد. وفي الغالب تشبه هذه الحبوب الدمامل وتتميز ببعض الخصائص دونًا عن غيرها وتتمثل هذه الخصائص فيما يلي:

  • وجود كيس ذو حجم كبير يحتوي على الصديد
  • احمرار الجلد
  • وجود حبوب بيضاء كبيرة على سطح الجلد
  • الشعور بالألم عند لمس هذه الحبوب

من الشائع ظهور الحبوب تحت الجلد على الوجه، ولكن من الممكن أن تظهر أيضًا في مناطق مختلفة مثل الظهر والصدر والرقبة والذراعين، وقد تتطور هذه الحبوب وخلف الأذنين وعلى الكتفين.

طرق علاج الحبوب تحت الجلد

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. بسبب أن الحبوب تحت الجلد من أنواع الحبوب الشائعة والشديدة فهي تتطلب وصفات طبية تحت إشراف الطبيب لأن العلاجات التي لا تتطلب وصفة طبية قد لا تكون قوية بشكل كافي لعلاج مثل هذه الحبوب. لذلك، ننصحك بزيارة الطبيب المختص لتلقي العلاج على حسب حالتك، وقد يستمر العلاج مدة 8 أسابيع، وهذه بعض طرق العلاج الطبي الفعال التي يمكنك التحدث مع طبيبك بشأنها.

الايزوتريتنون

علاج الدهون تحت الجلد في الوجه .. يعتبر هذا الدواء من الأدوية القوية التي من الممكن أن يصفها الطبيب لعلاج الحبوب تحت الجلد، وهو مشتق من فيتامين (أ) ويتم تناوله يوميًا ويكون على شكل أقراص. وقد ثبت أن 85 في المائة من الأفراد الذين يتناولون هذه الحبوب يظهر عليهم تحسن ملحوظ في مدة تتراوح ما بين 4 إلى 6 أشهر، وبالرغم من فعالية هذا العلاج إلا أنه قد يسبب بعض الآثار الجانبية التي تتطلب زيارة الطبيب وتتمثل فيما يلي:

  • الاضطرابات المزاجية الملحوظة
  • الإصابة بالتهاب الأمعاء
  • الإصابة بالصداع أو النزيف في الأنف
  • التعرض للكدمات
  • الإصابة بالتهاب الجلد
  • نزول دم مع البول
  • الشعور بألم في المفاصل والعضلات

تناول المضادات الحيوية

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. من الممكن أن يتم تناول مضاد حيوي للحبوب تحت الجلد من أجل علاجها بفعالية خاصة إذا كانت الحبوب كبيرة وتقوم بتغطية جزء كبير من الجلد. وتساعد هذه المضادات الحيوية على تخفيف حدة الالتهابات والبكتيريا الضارة المسؤولة عن تكوين حب الشباب تحت الجلد، ولكن بالرغم من جميع فوائدها إلا أنها لا تزيل الجلد الميت أو الدهون الزائدة، ولابد من استخدام هذه المضادات لفترة قصيرة فقط لتجنب آثارها الجانبية الضارة التي قد تتمثل فيما يلي:

  • آلام البطن
  • الإسهال
  • الغثيان
  • التقيؤ
  • حساسية من الشمس

استخدام الرتينويدات الموضعية

يتم اشتقاق هذا النوع من الأدوية من فيتامين (أ)، وعلى الرغم من ذلك إلا أنه ليس بنفس قهوة دواء الايزوتريتنون، ويساعد على العلاج من خلال فصل البصيلات عن الحبوب الشديدة للمساهمة في علاجها. ويتم استخدام هذا العلاج بجانب المضادات الحيوية لزيادة فعاليتها، كما يمكن أن يتم استخدامها يوميًا سواء على شكل جل أو كريمات أو مستحضرات طبية مختلفة. وفي بعض الأحيان قد تؤدي الرتينويدات الموضعية إلى بعض الآثار الجانبية التي تتمثل في احمرار الجلد والحساسية من الشمس، ومن أجل ذلك لابد من استخدام الكريم الواقي من الشمس المناسب لحماية الجلد بشكل فعال.

دواء سبيرونولاكتون

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. هو من الإجراءات العلاجية التي يمكن الحصول عليها بوصفة طبية، كما أنه من الممكن استخدام هذا الدواء كمدر للبول ومن أجل علاج ارتفاع الضغط. كما أنه يتحكم في مستوى الأندروجين الزائد الذي يسبب التهابات حب الشباب في مناطق مختلفة من الوجه. وفي بعض الأحيان يتنج عن استخدام هذا الدواء التعرض للتشوهات الخلقية لذلك لا يجب تناوله في حالة التخطيط للحمل، ولا يجب تناوله أيضًا عند الإصابة بأمراض الكلى المختلفة. وقد أثبتت دراسة في عام 2012 أن جرعات هذا الدواء التي تتراوح ما بين 50 إلى 10 مجم بشكل يومي تساعد على العلاج السريع. ويقوم الطبيب بتحديد الجرعة المناسبة لتجنب ظهور الآثار الجانبية الخطيرة التي تتمثل فيما يلي:

  • الدوخة
  • الإعياء
  • حنان الثدي
  • الصداع
  • زيادة نسبة البوتاسيوم في الدم
  • اضطرابات فترة الحيض

تناول حبوب منع الحمل

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. في بعض الأحيان تكون حبوب منع الحمل الفموية من خيارات العلاج الفعالة التي تساعد على تخفيف الحبوب تحت الجلد، وهى مناسبة خاصة للأشخاص الذين يعانون من التقلبات الهرمونية التي ترتبط بالطمث. ومن المعروف أن هذه الحبوب تحتوي على الاستروجين الذي يعمل على تنظيم هرمونات الجسم وتخفيف حب الشباب. وعلى الرغم من فعالية هذا العلاج إلا أنه غير مناسب لجميع الأشخاص مثل المدخنين أو الذين يعانون من الجلطات الدموية أو الذين يخططون للحمل.

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. هل ستترك الحبوب تحت الجلد ندوب؟

تعتبر الحبوب تحت الجلد من أنواع الحبوب الأكثر احتمالية لظهور الندوب بعد علاجها، ولكن من الممكن تخفيف خطر ظهورها عن طريق تركها كما هي بدون لمسها أو فقعها حتى لا تتفاقم وتنتشر العدوى في أماكن أخرى من الجلد. وهناك بعض أنواع العلاجات التي يمكن استخدامها لتخفيف احتمالات ظهور الندوب بعد علاج الحبوب، وتشمل هذه العلاجات ما يلي:

  • العلاج بالتقشير الكيميائي
  • العلاج باستخدام الليزر في عيادة الطبيب
سبب ظهور الحبوب تحت الجلد
سبب ظهور الحبوب تحت الجلد

طرق الوقاية من الحبوب تحت الجلد

سبب ظهور الحبوب تحت الجلد .. تعتبر العناية بالبشرة من أهم الأمور التي تقي من الحبوب تحت الجلد، وتتمثل طرق العنايه فيما يلي:

  • الاهتمام بغسل الوجه مرتين في اليوم على الأقل صباحًا ومساءًا وذلك باستخدام نوع غسول مناسب للبشرة ومزيل للزيوت الزائدة والشوائب التي تسد المسام، على أن يكون هذا الغسول لا يسبب الجفاف والتهيجات حتى لا يسبب تفاقم الحبوب.
  • الابتعاد التام عن حك الجلد أو لمسه على مدار اليوم حتى لا يتلوث الوجه وتظهر الحبوب.
  • استخدم منتجات العناية بالبشرة التي لا تحتوي على الزيوت لتقليل احتمالات انسداد مسام الجلد، مع مراعاة غسل الوجه من المكياج قبل النوم.
  • استخدام واقي الشمس المناسب للمساعدة على الوقاية من تأثير أشعة الشمس الضار على البشرة، والوقاية من الإصابة بسرطان الجلد.
  • من الممكن تساعد بعض التغييرات الحياتية على حماية البشرة من الحبوب وتتمثل هذه التغييرات في تخفيف القلق والتوتر قدر الإمكان، مع تجنب تناول الأطعمة الغير صحية والتي تحتوي على الكثير من السكر والدهون.
  • اهتم دائمًا بتنظيف بشرتك باستخدام غسول مضاد للبكتيريا بعد بذل الجهد أو التمرين من أجل إزالة البكتيريا والدهون الضارة.
السابق
ماسك طبيعي للوجه لازالة الحبوب.. 10 مكونات من مطبخك تقضي عليها في الحال
التالي
افضل كريم للحبوب تحت الجلد وعلاج الرؤوس السوداء وتنظيف البشرة