الأدوية

اولانزبين مضاد ذهان يعالج الاضطراب ثنائي القطب.. طريقة الاستعمال والجرعة

اولانزبين

اولانزبين هو دواء مضاد للذهان يستعمل لعلاج حالة الشيزوفرينيا أو انفصام الشخصية بالإضافة إلى فعاليته في علاج الاضطراب ثنائي القطب والاكتئاب المرافق له. لذا، سوف نتعرف في هذه المقالة على كيفية عمل دواء اولانزبين والأشكال التجارية العديدة المتوفر من خلالها بالإضافة إلى طريقة استعماله وتأثيراته الجانبية وموانع استعماله وتداخلاته الدوائية.

تعريف دواء اولانزبين

يُعد اولانزبين مادة دوائية تتواجد بشكل أقراص للبلع تحت أسماء تجارية عديدة وتكون وفق عيارات مختلفة توافق 2.5 ملغ أو 5 ملغ أو 7.5 ملغ أو 10 ملغ أو 15 ملغ أو 20 ملغ. كما يمكن أن يتواجد هذا الدواء بشكل أقراص قابلة للذوبان بالفم تحت الأسماء التجارية (زالاستا و زيبريكسا فيلوتاب) ومن أسمائه التجارية الأخرى ما يلي:

  • اولابكس
  • بريكسال
  • زيبريكسا
  • سيكولانز
  • اولانزيكس
  • اولزانيد
  • لانزابين
  • لابريكس
  • اوليكسا

يتوفر هذا الدواء أيضاً بشكل مساحيق للحقن العضلي وذلك وفق عيارات مختلفة قد تكون 10 ملغ أو 210 ملغ أو 300 ملغ أو 405 ملغ تحت أسماء تجارية عديدة.

ما هي استعمالات الدواء؟

  • يستخدم اولانزبين لعلاج حالة الشيزوفرينيا أو انفصام الشخصية
  • يستعمل الدواء للسيطرة على أعراض الهوس الحادة المرافقة لحالة الاضطراب ثنائي القطب
  • يوصف اولانزبين عند البالغين فوق عمر 18 سنة فقط ولكن قد يصفه الأطباء النفسيين أحياناً لعلاج الشيزوفرينيا أو الهوس عند الأطفال بين عمر 12-18 سنة والتي قد تظهر لديهم بسبب عوامل وراثية.
  • يتم تناول أقراص اولانزبين عبر الفم ولكن يمكن إعطاء هذا الدواء عند بعض المرضى الذين يعانون من حالات هوس وذهان شديدة عن طريق الحقن (تسريب وريدي) يدوم تأثيره بين أسبوعين إلى أربعة أسابيع.

كيف يعمل دواء اولانزبين؟

يعمل دواء اولانزبين في الدماغ حيث يؤثر على عمل العديد من النواقل العصبية في المخ وبشكل خاص نواقل الدوبامين والسيروتونين (المعروف باسم 5HT أو هرمون السعادة). كما يعد الدوبامين والسيروتونين من النواقل العصبية والتي تساهم في تحسين المزاج والسيطرة على التفكير والسلوك وتحسين الإدراك لدى الإنسان.

تحدث الشيزوفرينيا أو انفصام الشخصية بسبب خلل في نشاط النواقل العصبية في الدماغ وبشكل خاص الدوبامين حيث يحدث إفراط في إنتاج الدوبامين وهذا يكون مسؤول عن حدوث الهلوسات والسلوك العدائي والتوهم والغرور وهي الأعراض الإيجابية لحالة الشيزوفرينيا. ويقوم دواء اولانزبين بحصر مستقبلات الدوبامين في الدماغ وهذا يمنع الإنتاج المفرط للدوبامين والحفاظ على تراكيزه الطبيعية وهذا يساعد على ضبط حالة الهوس وانفصام الشخصية.

يحسّن دواء اولانزبين من أعراض عديدة مثل الهلوسات (أي سماع أو مشاهدة أو إحساس بوجود أشياء متخيلة أو غير موجودة في الواقع) كما يخفف اضطرابات التفكير (مثل الاعتقادات الخاطئة أو حالة الشك وسوء الظن المبالغ فيها). كما يخفف دواء اولانزبين من الشعور بالاكتئاب والقلق ويخفف أيضاً من حالة الهيجان والسلوك العدائي ويحسن المزاج مخفّفاً من حالة الانسحاب الاجتماعي.

موانع وتحذيرات استعمال الدواء

  • يمنع تناول الدواء عند الأشخاص الذين لديهم حساسية تجاه هذا الدواء
  • قد يزيد خطر الوفاة عند المرضى كبار السن المصابين باضطرابات عقلية مرتبطة بالخرف لذلك لا يستعمل لديهم

يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء في حال وجود المشاكل الصحية التّالية:

  • قصور كبدي
  • امراض القلب وارتفاع ضغط الدم
  • ارتفاع الشحوم الثلاثية والكوليسترول
  • حالة سكتة دماغية سابقة
  • الإصابة بالصرع
  • الإصابة بالسرطان
  • داء الألزهايمر
  • الإصابة بداء السكري
  • الإصابة بتضخم البروستات
  • مشاكل في الأمعاء
  • الإصابة بالغلكوما (ارتفاع ضغط العين)

يمنع استعمال اولانزبين وغيره من مضادات الذهان في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل وذلك لأنّها تسبب صعوبة في التنفس عند الجنين بعد الولادة وعموماً يجب استشارة الطبيب قبل تناول الدواء عند المرأة الحامل. كما يحذر من تناول هذا الدواء أيضاً عند المرأة المرضع وذلك لأنّ الدواء يطرح في حليب الإرضاع.

طريقة استعمال دواء اولانزبين

  • يجب الالتزام بتعليمات الطبيب النفسي الذي يصرف دواء اولانزبين بموجب وصفة طبية حصراً.
  • ويمكن تناول هذا الدواء قبل أو بعد الطعام. بالنسبة لأقراص اولانزبين الذوابة في الفم يجري فقط وضعها في الفم بدون مضغ.
  • أو قد يتم بلعها وتذوب بسرعة أمّا أقراص البلع يجب شرب كمية كافية من الماء عند تناولها.

التأثيرات الجانبية لدواء اولانزبين

نؤكّد أنّ التأثيرات الدوائية لأي دواء قد لا تظهر عند جميع المرضى ويمكن أن تظهر هذه التأثيرات بدرجات متفاوتة عند المرضى ومن أهم التأثيرات الجانبية لدواء اولانزبين ما يلي:

  • صعوبة في البلع
  • تورم الوجه أو القدمين
  • قد يحدث قلة في عدد الكريات البيض
  • ألم في الحنجرة
  • قد يحدث جفاف في الفم
  • من الممكن أن يرتفع تركيز السكر في الدم ويحدث زيادة في الوزن
  • قد يحدث تعرق غزير
  • الشعور بالصداع والدوخة
  • ألم في المعدة
  • قد يحدث الإمساك

التداخلات الدوائية

يتداخل اولانزبين في عمله مع أدوية أخرى مثل:

  • الأدوية المضادة للهيستامين
  • مضاد الحموضة (الاوميبرازول)
  • أدوية الباربيتورات المعالجة للصرع
  • الكحول
  • فلوفوكسامين (دواء مضاد للاكتئاب)

Zyprexa نفساني

هو من الأدوية الفعالة المضادة لمرض الذهان، ويؤثر هذا الدواء على المكونات الكيميائية للمخ، وهناك بعض المعلومات الهامة التي لابد من التعرف عليها قبل تناول هذا الدواء، وهذه المعلومات تتمثل فيما يلي:

  • خلال تناول علاج زيبريكسا من الممكن أن تتعرض لمشكلة زيادة وزن الجسم.
  • أو يرتفع لديك كوليسترول الدم ومختلف الدهون الثلاثية داخل الجسم، على وجه الخصوص إذا كنت في سن المراهقة.
  • من الممكن أن يطلب الطبيب منك القيام ببعض أنواع اختبارات الدم، ومن الضروري أن تحرص في هذا الوقت على زيارة الطبيب بشكل منتظم وتنفيذ تعليماته بدقة.
  • من الممكن أن يؤدي علاج زيبريكسا إلى ارتفاع مستوى السكر في الدم.
  • في حالة المعاناة من مرض السكري لابد من التأكد من مستوى سكر الدم وفحصه بانتظام خلال الانتظام في هذا العلاج.
  • لابد من تجنب وضع الوقوف السريع لمنع الإصابة بالدوخة الشديدة عند تناول هذا الدواء، كما ينبغي أيضًا القيام بأي حركات مفاجئة وسريعة.
  • عليك أن تهدأ تمامًا وتتأكد من أن وضع جسمك في حالة ثبات ثم تبدأ في الحركة ببطء.
  • تناول الكثير من الماء والسوائل خاصة في فصل الصيف، وكذلك عند بذل أي مجهود بدني مرهق، أو القيام بأي تمارين رياضية شاقة.

ننوه في الختام إلى ضرورة حفظ علبة دواء اولانزبين بأشكالها التجارية المختلفة في درجة حرارة الغرفة وفق حرارة (15 -25) درجة مئوية وذلك بعيداً عن الرطوبة والحرارة وضوء الشمس.

السابق
هل يحدث حمل بعد الدورة بيوم او يومين وما هو أفضل موعد لحدوث الحمل؟
التالي
اولابكس لعلاج الشيزوفرينيا والاضطراب ثنائي القطب.. الجرعة والاستعمال