الصحة

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية وأسباب حدوثها

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية هو الطريق الأفضل الذي قد تسلكه معظم النساء اللاتي تعانين من هذه المشكلة. وعلى الرغم من توافر العديد من المنتجات التي تساعد في علاج مسامات الوجه للبشرة الدهنية، إلا أن الكثيرات يفضلن الطرق الطبيعية إما لقلة الثمن أو لعدم وجود أي آثار جانبية قد تنتج عنها. لذلك، سنقدم اليوم عدة خيارات من وصفات للمسام الواسعة في الوجه. 

المسامات الواسعة في البشرة الدهنية

تُعد مسامات الوجه عبارة عن فتحات تغطي الجلد بأكمله، ويوجد نوعين منها: 

  • مسامات العرق: وهي عبارة عن فتحات صغيرة جداً مسؤولة عن تخليص الجسم من العرق، وعادة لا تسبب هذه النوعية المشكلة.
  • مسامات الدهون: وهذا النوع هو الذي يحتوي على بصيلات الشعر بداخله بجانب الغدد الدهنية التي تفرز زيوت البشرة الطبيعية المسماة بال sebum، وهذه هي المسؤولة عن مشكلة المسامات الواسعة. 

إذاً فإن مسامات الوجه موجودة لسبب هام، ألا وهو خروج كل من العرق، والزيوت الطبيعية لخارج البشرة، ولكن ما الذي يسبب توسع مسامات البشرة، وجعلها ظاهرة للعين المجردة؟  قبل الدخول في عالم الوصفات الطبيعية، والتحدث بشيء من التفصيل عن أفضل ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية دعونا نعرف ما هي أسباب توسع مسامات الوجه، ولماذا ينتشر وجودها في البشرة الدهنية والمختلطة؟ 

 ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية .. والعوامل المؤثرة في مسام الوجه

لا يمكن التحكم في حجم المسام، إذا كانت مسامات وجهك كبيرة فستظل هكذا، إلا أننا يمكننا التحكم في ظهورها بحجم أقل. وهناك العديد من العوامل التي تؤثر بشكل ملحوظ عليها، مثل:

أشعة الشمس وخاصة الأشعة فوق البنفسجية

يؤدي التعرض المستمر إلى أشعة الشمس إلى كبر حجم المسامات، وظهورها للعين المجردة. ويرجع ذلك إلى أن أشعة الشمس تسبب ضعف بروتين الكولاجين المسؤول عن التحكم في حجم المسامات، وإظهارها بشكل أصغر. 

الدورة الشهرية

يتأثر حجم مسامات الوجه بمعدلات الهرمونات في الجسم، ففي أوقات معينة في الدورة الشهرية، عندما ترتفع الهرمونات في الجسم مثلاً أثناء عملية التبويض، وتزداد مسامات الوجه في الحجم. ولكنها لا تلبث أن تعود إلى سابق عهدها بمجرد رجوع معدلات الهرمونات للمستوى الطبيعي. 

التقدم في العمر

يؤثر التقدم في العمر على مستويات بروتينات الكولاجين والإيلاستين في الجلد، ويعد هذان المكونان هما المسؤول الأساسي عن مرونة البشرة؛ لذلك فإن أي تلف أو نقص فيهما يؤدي بالضرورة إلى ظهور التجاعيد والخطوط الرفيعة، وأيضاً ترهل الجلد. ومما لاشك فيه أن الجلد المترهل سيظهر المسامات أكثر اتساعاً، وأكبر حجماً. 

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية .. وماسك جل الصبار

يعمل جل الصبار على ترطيب البشرة مما يقلل من حجم مسامات البشرة الواسعة. كذلك يؤدي الاستخدام المتكرر لجل الصبار على تنظيف البشرة من الأعماق، مما يساعد على إزالة الأوساخ والزيوت الزائدة التي تسبب انسداد المسامات وظهور الرؤوس السوداء. 

المكونات

  • جل ورقة ثمار طازجة

الطريقة

يوضع جل الصبار على الوجه، ثم بأطراف الأصابع نعمل مساج للوجه بالجل، ونتركه ١٠ دقائق حتى يجف، ثم يغسل بالماء البارد.  وينصح بتكرار هذه الخطوة مرة يومياً للتسريع من الحصول على مسامات وجه صغيرة. 

ماسك بياض البيض

يمكن اعتبار ماسك بياض البيض ماسك لتصغير المسام بجدارة؛ حيث يعمل على مسامات الوجه كبيرة الحجم، ويضيقها. بل إن تأثيره يمتد إلى علاج بعض أنواع حبوب الشباب. 

المكونات

  • ١ بياض بيضة 
  • ٢ ملعقة شوفان مطحون
  • ٢ ملعقة عصير ليمون

الطريقة:

تُخلط مكونات الوصفة معاً لتكون عجينة متماسكة، ثم تطبق على الوجه وتترك لمدة ٣٠ دقيقة، ثم يغسل بالماء الفاتر وتكرر هذه الوصفة مرتين أسبوعياً.

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية .. وماسك صودا الخبز

ماسك صودا الخبز أحد أفضل خيارات علاج المسامات الواسعة للبشرة الدهنية، إذ تحتوي الصودا على:

  •  خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للالتهاب تساعد في تقليل ظهور البثور وحب الشباب شائع الحدوث في البشرة الدهنية.
  • خصائص مقشرة تنظف الوجه من الخلايا الميتة والبكتيريا والأتربة والشوائب الأخرى
  • خصائص حمضية توازن درجة الأس الهيدروجيني للبشرة.

المكونات:

  •   ٢ ملعقة من بودرة صودا الخبز
  • ٢ ملعقة من الماء

الطريقة:

تخلط بودرة صودا الخبز مع الماء لتكون عجينة متماسكة، وتطبق على الوجه بحركات دائرية لمدة ٣٠ ثانية، ثم تغسل بالماء الفاتر، وتكرر الوصفة مرة كل ٣ أيام.

ماسك لشد البشرة وغلق المسام .. زيت الأرجان

يعتبر زيت الأرجان من العلاجات الشرقية التقليدية الشهيرة، ويحتوي زيت الأرجان على فيتامين E وعدد من الأحماض الدهنية التي ترطب البشرة. الأمر الذي ينعكس على صحة بروتين الكولاجين بالإيجاب، مما يزيد من مرونة الجلد، وبقاء مسامات الوجه صغيرة الحجم.

 المكونات:

بضعة قطرات من زيت الأرجان

الطريقة:

نستخدم القليل من الزيت لعمل مساج للبشرة لمدة دقائق ثم يغسل الوجه بغسول مناسب وماء فاتر. ويمكن تكرار الوصفة يومياً مساءً قبل النوم. 

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية .. وماسك زيت الجوجوبا

إن كثافة زيت الجوجوبا مماثل تماماً لكثافة الزيوت الطبيعية التي تُفرز من الغدد الدهنية؛ وهذا ما يؤهله إلى اختراق مسامات الوجه المسدودة، وتنظيفها. وبالتالي يؤدي ذلك إلى تصغير حجم المسامات الواسعة.

المكونات:

  • زيت الجوجوبا

الطريقة:

يدلك الوجه بزيت الجوجوبا لمدة عدة دقائق، ثم يترك على الوجه طوال الليل، ويغسل صباحاً. وتكرر هذه الوصفة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع. 

ماسك زيت الزيتون

قد يعتبر البعض ماسك زيت الزيتون أو غيره من الزيوت الطبيعية مثالاً على ماسكات غلق المسام نهائياً، ولكن هذا التعبير ليس دقيقاً بالمرة؛ وذلك لأن مسامات الوجه لا يمكن غلقها نهائياً، ولكن الأصل أننا نعمل على إظهارها بحجم أصغر لكي لا تكون ظاهرة للعين المجردة، مما يفسد المظهر تماماً.

ويعد زيت الزيتون خيار ممتاز لعلاج المسامات الواسعة للبشرة الدهنية، إذ يحتوي على مواد تسمى الفينولات التي تمتلك خصائص مضادة للالتهاب ومضادة للأكسدة. كذلك يعمل زيت الزيتون على تنظيف المسامات من الشوائب التي تسدها، وتقضي على مشكلة الجفاف إن وجدت. 

المكونات

  • كمية مناسبة من زيت الزيتون

الخطوات

قم بعمل مساج للبشرة بزيت الزيتون البكر وخاصة المناطق التي تحتوي على المسامات الواسعة. استمر في عمل هذه العملية لعدة دقائق ثم اغسل وجهك بالماء الفاتر مع غسول مناسب. 

ماسك الطين 

يعد ماسك الطين هو أشهر ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية. ويمتلك ماسك الطين القدرة على امتصاص كل الشوائب الموجودة في المسامات الواسعة، وتقليل حجمها، وشد البشرة، لذلك يمكن الاعتماد على ماسك الطين كماسك لشد البشرة وغلق المسام. 

المكونات:

  • ٢ ملعقة من الطين التجميلي سواء من نوع بينتولات أو كاوالين  bentonite or kaolin. 
  • ٢ ملعقة من اللبن أو ماء الورد.

الخطوات:

تُخلط جميع المكونات معاً حتى تكون عجينة متماسك، وتطبق على الوجه لمدة ١٥ دقيقة، ثم تغسل بالماء. يمكن تكرار الوصفة مرتين أسبوعياً، ولكن يفضل اختبارها على منطقة صغيرة من الجلد أولاً لاختبار حساسيته ضد مكونات قناع الطين. 

طرق التخلص من مسامات الوجه الواسعة

هناك العديد من الخطوات التي يمكننا باتباعها باستمرار، وبشكل يومي أن نتخلص من مظهر المسامات الواسعة. وتندرج هذه الخطوات تحت عنوان كيف أتعامل مع بشرتي يومياً؟ وما هي المنتجات الواجب استخدامها لتناسب ما أعانيه من مسام واسعة وبشرة دهنية. وفيما يلي عدة طرق باتباعها يمكننا التخلص من هذه المشكلة. 

 منتجات العناية اليومية

يفضل استخدام منتجات مخصصة للمسام الواسعة للبشرة الدهنية، فمثلاً عند اختيار غسول البشرة يجب مراعاة اختياره على هيئة جل gel. حيث تعمل هذه النوعية على تخليص البشرة من الشوائب والأتربة والزيوت الزائدة بدون إزالة كل الرطوبة في الخلايا. 

أفضل غسول للبشرة الدهنية والمسام الواسعة

غسول hydro boost من نيتروجينا

ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية
غسول نيتروجينا للبشرة الدهنية ذات المسامات الواسعة

تم تصنيع غسول هيدرو بوست على هيئة جل مما يؤهله للقيام بعملية التنظيف بدون التدخل في مقدار الرطوبة في الخلايا. وليس هذا فحسب بل يحتوي الغسول على حمض الهيالورونيك الذي يعمل على الارتباط بجزيئات الماء في الخلايا، وحبسها بداخله مما يزيد من ترطيب البشرة. 

 التقشير 

توصي الأكاديمية الأمريكية لأمراض الجلد American Academy of Dermatology بتقشير الوجه مرتين أسبوعياً. يعمل التقشير على إزالة طبقات الخلايا الميتة من البشرة، والقشور التي قد تسد المسامات في الجلد بدون التأثير على الرطوبة. ينصح بتقشير البشرة مرتين أسبوعياً لا أكثر، إذ أن التقشير المبالغ فيه يسبب جفاف البشرة، وهذا ما يؤدي إلى ظهور المسامات بحجم أوسع أي عكس ما نريده تماماً. ويفضل تقشير البشرة باستخدام المنتجات التي تحتوي على حمض الألفا هيدروكسي AHAs، أو حمض البيتا هيدروكسي BHAs. وتضم أحماض الألفا هيدروكسي حمض السالسيلك الطبيعي الذي يساعد في تخليص المسامات من الشوائب والأوساخ. 

الترطيب 

قد يعتقد البعض أن تطبيق ماسك لغلق المسام الواسعة للبشرة الدهنية فقط قد يفي بالغرض ويحل المشكلة وحده، ولكن هذا غير صحيح، حيث أن عملية التعامل مع المسام الواسعة تحتاج للعديد من الخطوات العملية، ولعل أهم هذه الخطوات هي عملية الترطيب. ولماذا الترطيب بالذات؟ حسناً، يرجع ذلك إلى أن الكثيرات يهملن خطوة الترطيب ظناً منهن أنها غير مهمة لأن بشرتهم دهنية بالأساس، وهذا خطأ فادح حيث أن عملية الترطيب مهمة للبشرة الدهنية ذات المسام الواسعة مثلها مثل أي نوع بشرة أخرى. إذ يؤدي ترطيب البشرة إلى مساعدة الزيوت الطبيعية على اختراق طبقات الجلد العميقة مما يمنع انسداد المسامات بها. لذلك، فإن الترطيب من أهم خطوات العناية اليومية بالبشرة الدهنية، ويفضل استخدام منتجات الترطيب التي تعتمد على الماء في أساس تكوينها. 

السابق
وصفة مجربة لازالة الكلف والبقع البنية من الوجه وطرق تحضيرها بسهولة
التالي
كريم لازالة الحبوب بعد الحلاقة ونصائح هامة للوقاية من الحبوب