الصحة

هل القولون يسبب كتمه وضيق التنفس ومتى تحتاج لزيارة الطبيب؟

هل القولون يسبب كتمه وضيق التنفس

هل القولون يسبب كتمه وضيق التنفس ؟ القولون هو الجزء الأخير في الجهاز الهضمي والذي يصل إليه بقايا الطعام بعد هضمه وامتصاص أغلبه في المعدة ليقوم القولون بنقل هذه البقايا خارج الجسم عبر فتحة الشرج.

ونظراً للدور البالغ الأهمية للقولون، فإن تعرضه لأي مشكلة قد تؤثر بصورة ملحوظة عليه. وبالتالي عند الشعور بأعراض غريبة مثل ضيق التنفس من الطبيعي أن يتساءل الفرد هل القولون يسبب ضيق تنفس وخفقان وهل القولون يسبب كتمة بالصدر وكيف يكون للقولون تأثير كبير على صحة الإنسان في حالة تضرره أو تعرضه للاعتلال.

هل القولون يسبب كتمه وضيق التنفس وما هي أهم مشاكله؟

من أهم المشاكل التي قد يتعرض لها القولون وتتسبب في ظهور أعراض مزعجة مثل التجشؤ وضيق التنفس أو الآم المعدة ما يلي :

الإمساك

هو المشكلة المتعلقة بالقولون والأكثر شيوعاً والتي تتمثل في عدم قدرة الفرد على إخراج الفضلات بصورة طبيعية. وذلك، نظراً لتصلبها نتيجة انخفاض نسبة الألياف والسوائل فيها.

وربما يتساءل الكثير هل الإمساك يسبب ضيق في التنفس أو الشعور بالاختناق؟ في الواقع فإن الإجابة على هذا السؤال هي نعم. وذلك، يرجع لأن عدم قدرة الفرد على الإخراج يترتب عليها تراكم الفضلات والغازات في القولون بصورة تؤدي لشعور الفرد بعدم الراحة أثناء التنفس. ويمكن علاج ضيق التنفس بسبب القولون عن طريق تناول بعض العقاقير الطبية التي تساعد على تسهيل عملية الإخراج وتفريغ القولون من الفضلات المتراكمة.

القولون العصبي

هي حالة مزعجة تصيب الكثير بسبب العديد من العوامل مثل الضغط النفسي المستمر، أو الإصابة بعدوى بكتيرية، أو تناول بعض الأطعمة مثل منتجات الألبان. ويترتب على هذا الأمر الشعور بألم وتشنجات في منطقة البطن، والإصابة بالإسهال لفترة والإمساك لفترة، والشعور المستمر بالامتلاء، ووجود غازات مستمرة.

ويمكن علاج تعب القولون وضيق التنفس الناجم عن القولون العصبي عن طريق تناول بعض أنواع الأعشاب مثل النعناع أو بذور الشمر. وفي حالة استمرار الحالة وظهور أعراض أكثر حدة مثل فقدان الوزن بصورة ملحوظة، والقئ، ووجود نزيف في المستقيم، ففي هذه الحالة يجب الإسراع بزيارة الطبيب.

الاضطرابات الهيكلية في القولون

الاضطرابات الهيكيلة تحدث نتيجة إصابة الجيوب الموجودة في الأمعاء الغليظة بالالتهاب. وذلك، نتيجة التقدم في السن أو الزيادة المفرطة في الوزن، أو النظام الغذائي الذي يحتوي على نسبة مرتفعة من الدهون، أو تناول بعض العقاقير لفترة طويلة.

وبالتالي عند السؤال هل القولون العصبي يسبب اختناق في الرقبة فإن الإجابة، نعم بكل تأكيد في حالة التهاب رتوج القولون. خاصة في حالة التعرض للمضاعفات والتي قد تصل لتكون خراج ملئ بالصديد أو التعرض للانسداد في القولون. وفي هذه الحالة ربما يكون التدخل الجراحي هو الحل الأمثل.

هل القولون يسبب كتمه وضيق التنفس وكيف تعالجه في المنزل؟

كما ذكرنا سابقاً أن مشاكل القولون قد تؤثر بشكل كبير على صحة الإنسان. لعلك أثناء تصفحك الإنترنت وجدت الكثير ممن يطرحون أسئلة متعلقة بمشاكل القولون مثل هل القولون يسبب اكتئاب وخوف وهل ضيق التنفس بسبب المعدة يمكن التغلب عليه بسهولة؟

وبالتالي لتجنب الدخول في هذه الأزمة هناك بعض المشروبات التي يمكنك تحضيرها في المنزل بكل سهولة والتي تساعد على الوقاية من مشاكل القولون كما يلي:

العسل وخل التفاح

يساعد هذا المزيج على تطهير الأمعاء. وذلك، لاحتواء العسل على مادة البروبيوتك. ولتحضير وصفة العسل وخل التفاح يتم مزج كوباً كبيراً من الماء الدافئ مع ملعقتين كبيرتين من خل التفاح وملعقتين كبيرتين من العسل ويتم المزج الجيد. قم بتناول هذا المزيج مرة واحدة يومياً قبل النوم للحفاظ على صحة قولونك.

عصير الليمون

لتطهير القولون باستخدام الليمون يتوجب عليك القيام كوب من الماء الساخن مع نصف ملعقة كبيرة من العسل والقليل من الفلفل الحار وبعض الزنجبيل المطحون وربع كوب من عصير الليمون. ثم قم بخلط المكونات بصورة جيدة.

الملح

قم بمزج أربعة أكواب من الماء الساخن مع ملعقتين صغيرتين من الملح وملعقتين كبيرتين من عصير الليمون. وبعد المزج الجيد والتأكد من ذوبان الملح يمكنك تناول المزيج مع مراعاة القيام بذلك عند الاستعداد للذهاب للحمام. وذلك، لأن هذا المزيج يجعلك تشعر برغبة أكبر في الإخراج وتفريغ أمعائك.

متى تحتاج لزيارة الطبيب؟

ربما تشعر ببعض الأعراض المزعجة مثل ضيق التنفس بسبب القولون أو الشعور بالآم في المعدة. وهذه أعراض يمكن السيطرة عليها عن طريق تنظيم الطعام أو الامتناع عن بعض العادات السيئة أو تناول بعض العقاقير الطبية التي لا تحتاج لوصفة للحصول عليها. بينما تكون زيارة الطبيب أمر حتمي في حالة ظهور أي من الأعراض التالية:

  • ملاحظة نزول قطرات أثناء عملية الإخراج، أو ملاحظة أن البراز مختلطاً بالدماء
  • الشعور بألم شديد ولا يحتمل في المعدة
  • قئ مستمر يومياً ولا يمكن السيطرة عليه
  • عدم القدرة على التحكم في الأمعاء
  • تطور حالة ضيق التنفس بسبب القولون لتصبح حالة من الاختناق الشديد

كيف تحمي القولون؟

لحماية القولون وتجنب الإصابة باضطرابات القولون والتي قد تتطور لما لا يحمد عقباه. هناك العديد من النصائح التي يتوجب عليك الالتزام بها قدر الإمكان كما يلي:

  • يجب إعادة هيكلة نظامك الغذائي بحيث تقلل من تناول بعض الأطعمة مثل اللحوم الحمراء، والأطعمة المقلية بالزيوت، والسكر المصنع، والكربوهيدرات، والقهوة. عليك بالإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف مثل الفواكه والخضروات الطازجة.
  • يجب الحرص على تناول كمية مناسبة من المياه يومياً والتي تساعد على ترطيب الأمعاء. وذلك، لتسهيل حركة الفضلات بداخلها.
  • يجب الحرص على التخلص من بعض العادات السيئة وعلى رأسها التدخين وتناول الكحوليات. وذلك، لآثارها المدمرة على صحة القولون.
  • يجب مراجعة العقاقير الطبية التي تستخدمها، والعمل على وقف أو الإقلال قدر الإمكان مع العقاقير المضادة للالتهابات.
  • كما يجب الحرص على إضافة الرياضة لجدولك اليومي أو جعلها ثلاث مرات أسبوعياً حتى وإن كانت رياضة بسيطة مثل المشي.
  • يجب الحرص على تناول الفيتامينات بصورة منتظمة وخاصة فيتامين د. كما يجب أيضاً الحصول على الكالسيوم سواء في صورة مكملات غذائية أو في صورته الطبيعية مثل منتجات الألبان.
  • السمنة من أهم الأسباب التي تؤدي لمشاكل القولون. وبالتالي يجب الحرص على الحفاظ على الوزن المثالي وتجنب الزيادة.

السابق
علاج تهيج الجلد بعد الليزر وأفضل كريمات ترطيب البشرة
التالي
خلطة لازالة الحبوب من الوجه في يوم واحد واستعادة نضارة وحيوية البشرة