الصحة

صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك.. تعرف على أسبابه وطرق علاجه الفعّالة

صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك

يعاني الكثير من الناس من مشكلة الإمساك، ولكن ماذا عن صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك على الإطلاق؟ تتوقف مشكلة الإمساك بشكل كبير، على العادات اليومية، والسلوكيات الصحية التي يتّبعها الناس في حياتهم. وتتفاوت درجة الإمساك من شخص لآخر فقد تصاب بالإمساك يوم أو يومين، أو حتى أسبوع كامل، وبالطبع كلما زادت المدة زاد الضرر. إلّا أن المشكلة الحقيقة تكمن في صعوبة التبرز بالرّغم من عدم تعرض الشخص للإمساك، فكيف تستطيع التصرف حينها؟ وما هي الأسباب التي تؤدي إلى ذلك؟ هذا هو ما سنعرفه في هذا المقال.. فنتابع معًا.

صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك

تتضح مشكلة صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك عندما تجد نفسك ترغب في التبرز ولكنّك لا تستطيع، أو تعاني من صعوبة أثناء القيام بذلك، مع وجود غازات كثيرة في البطن، نتيجة لانتفاخ القولون. وتعتبر هذه الحالة، هي حالة متقدمة من حالات الإمساك، وإذا لم يتم علاجها بالشكل المناسب، فإنها قد تزيد وتتفاقم، لتسبب مشكلة في البواسير.

أسباب صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك

أسباب صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك كثيرة ومختلفة وتتميل فيما يلي:

  • الكسل والخمول، والجلوس في وضعية واحدة لفترات طويلة دون حركة
  • تعمد مقاومة الرغبة في التبرز في أوقات معينة كأثناء السفر مثلًا
  • عدم الانتظام في ممارسة الرياضة بشكل يومي، قد يؤدي إلى ذلك
  • الإصابة بالبواسير، والتي تٌصّعب كثيرًا من عملية التبرز، ويلزم لها بعض الملينّات
  • وجود بعض المشكلات الصحية في القولون والمستقيم
  • الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة المزمنة كالرعاش أو الشلل، أو إصابات الحبل الشوكي المختلفة
  • وجود حساسية من بعض الأطعمة التي قد تؤدي إلى إمساك شديد لصاحبها مثل: اللبن ومشتقاته
  • الإفراط في التدخين أو تناول مشروبات الكافيين والكحوليات
  • عدم شرب قدر كافِ من الماء يوميًا
  • الإفراط في استخدام الأدوية المُلينّة في بعض الأحيان
  • تناول بعض الأدوية، مما تسبب تلك المشكلة كأثر جانبي لها
  • الضغوطات النفسية الشديدة، والمزاج النفسي السيء الذي يصاحبه قلق وتوتر واكتئاب
  • الحمل وخاصة في الشهور الأخيرة منه
  • عدم الاهتمام بتناول غذاء صحي يحتوي على الألياف

علاج صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساكعلاج صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك

تعتمد طرق وأساليب علاج صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك في تغيير بعض العادات غير الصحية، والممارسات اليومية الخاطئة، ومن أهم تلك الطرق العلاجية المؤثرة والفعّالة ما يلي:

  • تغيير أو تعديل في نظامك الغذائي المتبع، بتضمينه العديد من الأطعمة والفواكه الغنية بالألياف، مثل: الموز والتفاح، والجزر، واللّفت، والقرنبيط، والأرز، والقمح، والشوفان
  • تنظيم الأوقات بين الوجبات، مع منح قدر كافِ من الراحة للمعدة بينها
  • ممارسة التأمل والاسترخاء، ولو قليلًا من الوقت يوميًا، للحد من التوتر والقلق والضغط النفسي
  • تجنب الأطعمة التي تسبب لك حساسية وتهيجًا للمعدة عند تناولها
  • الحفاظ على ممارسة الرياضة بشكل يومي، ولو المشي لمدة نصف ساعة يوميًا
  • الاهتمام بتناول كميات كافية من الماء، لا تقل عن 2 لتر يوميًا
  • تجنب استخدام أدوية المُلينات، أو استخدامها بحذر وجرعات محدودة
  • تجنب المشروبات التي تحتوي على نسبة سكريات مرتفعة، مثل: المشروبات الغازية، وكذلك التي تحتوي على كافيين مثل: القهوة والشاي
  • القيام بتناول مشروب الليمون الدافئ مع العسل صباحًا، حيث أنّه يساعد على تنظيم حركة الأمعاء

علاج صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك طبيًا

في حالة لم تفلح تلك الطرق والممارسات المنزلية في التخلص من هذا المشكلة، فيمكنك حينها اللجوء للطبيب المختص كي يقوم بتشخيص حالتك، والتوصية بإحدى وصفات علاج صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك طبيًا، ومنها:

  • وصف بعض الأدوية العلاجية التي تسهل عملية الإخراج والتبرز، وهي عبارة عن مكملات ألياف تحتوي على الكالسيوم، والسيلليوم
  • وصف بعض منشطات الأمعاء مثل: (بيساكوديل)
  • استخدام أدوية المسهلات التناضحية، وهي التي تعمل على تحفيز الأمعاء لإفراز بعض السوائل، مما يساعد على تحريك البراز فيها، والتي تحتوي على اللاكتوز، وهيدروكسيد المغنيسيوم، وسترات المغنيسيوم
  • وصف بعض الزيوت المعدنية التي تسهل عملية تمرير البراز من خلال القولون
  • وصف بعض الأدوية التي تعمل على ترطيب البراز بواسطة سحب الماء الموجود في الأمعاء
  • استخدام الحقن الشرجية لتليين البراز وتحريكه، حتى يسهل عملية إخراجه
  • استخدام علاج طبيعي لتدريب عضلات الحوض على الاسترخاء بواسطة بعض التمرينات، والتي تسهل عملية التبرز
  • التدخل الجراحي وهو آخر حل يلجأ له الطبيب عادةً في الحالات الصعبة، والتي قد يكون لديها بعض الانسداد أو ضيق في المستقيم

نصائح تساعدك على سهولة التبرز يوميًا

إليك بعض النصائح العامة التي يمكنها أن تساعدك في عملية التبرز مرة واحدة على الأقل يوميًا:

  • لا تجعل وجبة واحدة تتناولها إلّا وبها أطعمة غنية بالألياف والماء
  • لا تتجاهل أو تقاوم رغبتك في الذهاب إلى الحمّام للتبرز
  • قم بالجلوس بوضعية صحيحة أثناء عملية التبرز، وأفضل وضع هو وضع القرفصاء، فإن لم يتاح لك ذلك بإمكانك استخدام كرسي صغير لوضع رجليك عليه أثناء التبرز
  • قم بتدليك بطنك في اتجاه عقارب الساعة، بشكل خفيف مما يساعدك على انتظام حركة أمعائك
  • أيضًا قم بتدليك منطقة العجان، وهي المنطقة الواقعة بين كيس الصفن وفتحة الشرج بالنسبة للذكور، وبين المهبل وفتحة الشرج بالنسبة للإناث

في الختام.. كانت هذه هي أبرز أسباب صعوبة التبرز مع عدم وجود إمساك وأفضل الطرق والوسائل لعلاجها، قم باتباع نظام صحي شامل ومتوازن، وممارسة الرياضة وشرب الماء بانتظام، حتى تنعم بحياة صحية سعيدة وهانئة.

السابق
الم الكتف الايمن بعد استئصال المرارة وأعراض الإصابة بحصوات المرارة
التالي
علاج التبول اللاإرادي بالأعشاب عند الكبار وكيفية التخلص منه تمامًا