الحمل والولادة

تغير رائحة البول من علامات الحمل المبكرة وأهم النصائح للتغلب عليها

تغير رائحة البول من علامات الحمل

توجد علامات كثيرة تدل على الحمل، من بينها بعض التغيرات التي تحدث في البول، فهل تغير رائحة البول من علامات الحمل المبكرة؟ يُعد حلم كل فتاة متزوجة حديثًا هو أن تُصبح أمًا وترتقب حدوث هذا الأمر بشوقٍ وتطلع. لذلك ما أن تتأخر عنها الدورة الشهرية أو تشعر بأعراض غريبة ومفاجأة، فإنها تلجأ لوسائل مختلفة لاختبار الحمل والتأكد من حدوثه. وتعتبر ظاهرة الغثيان الصباحي هي أشهر علامات حدوث الحمل المبكرة، إلّا أنّه ليس بالضرورة أن يكون كذلك وخاصة عند عدم التكرار. لذلك فإنَّ ملاحظة التغيرات الحاصلة في البول يمكنه أن يجزم لكِ هل هذا حمل بالفعل أم لا، ويمكنك القيام بذلك من خلال بعض الخطوات. هذا هو ما سنعرفه في هذا المقال.. فلنتابع معًا

أعراض الحمل المبكرة

على الرُّغم من أنَّ تغير رائحة البول من علامات الحمل المبكرة، إلّا أنه لا يمكنك الاعتماد عليه فحسب، وينبغي عليك مراقبة ظهور أي من الأعراض التالية بجانبه:

  • تغيرات في الثدي: عند حدوث الحمل، يطرأ بعض التغيرات على الثدي، حيث يحدث له بعض التورمات نتيجة لتغير هرمونات الجسم، وتشعرين بآلام حول منطقة الحلمات، مع تغير إلى اللون الداكن غالبًا.
  • الإعياء والتعب: المتكرر الذي يصيب المرأة عند حدوث الحمل، وتشعر معه بالخمول والكسل، والحاجة المستمرة للنوم، نتيجة ارتفاع نسبة إفراز هرمون البروجسترون في الجسم.
  • الصداع والدّوخة: تشعر المرأة بصداع، ودّوخة، ودوار، بشكل متكرر نتيجة زيادة في الدورة الدموية، بسبب التغيرات الهرمونية الجديدة في جسمها، وقد يصاحبها انخفاض في ضغط الدم، أو في مستويات السكّر في الدم.
  • التقلبات المزاجية: حيث يتغير مزاج المرأة بشكل سريع وحاد، وترغب في أشياء معينة، وتنفر عن أخرى بشكل عشوائي، ودون إبداء أي أسباب واضحة أو مقنعة، ومن بين ذلك تفضيل بعض الأطعمة عن غيرها من أنواع الطعام المختلفة.
  • التقلّصات المعوية: والتي تحدث بسبب تعلق البويضة التي تم تخصيبها حديثًا بجدار الرحم، مما يؤدي إلى بعض التشنجات والتقلصات في الأمعاء، تنعكس في صورة الشعور بالمغص، أو الإمساك، أو الرغبة المتكررة في الحاجة إلى البول كل دقيقة.
  • نزيف إفرازي: عند حدوث حمل فإنَّ المهبل يقوم بإفرازات بيضاء مكثفة، نتيجة التصاق البويضة التي تم تخصيبها حديثًا ببطانة الرحم، ونمو الخلايا المبطنة لجدار الرحم.
  • الغثيان الصباحي: من أبرز علامات الحمل المبكرة الشائعة، هو شعور المرأة بالغثيان كل صباح، والرغبة المُلّحة في القيء، ويستمر معها لمدة شهرين أو أكثر منذ بداية فترة الحمل.

تغير رائحة البول من علامات الحمل المبكرةتغير رائحة البول من علامات الحمل 2

يُعد البول وملاحظة التغيرات الطارئة عليه إحدى الوسائل والمؤشرات القوية في الاستدلال على حدوث حمل أم لا. إنَّ ما يحدث لجسم المرأة عند حدوث الحمل من تغيرات كبيرة في الهرمونات، يؤثر على كافة أعضاء الجسم ووظائفها المختلفة، ومن بين ذلك تأثر البول وتغير لونه ورائحته. تصبح رائحة البول كريهة ونفاذة، وتشبه إلى حدٍ كبير رائحة الأمونيا، وتستطيع المرأة الحامل تمييزها بسهولة عن رائحة البول العادية، وذلك لحساسية حاسة الشم، التي تعمل لديها بقوة عند حدوث حمل، كإحدى النتائج المترتبة على التغييرات الفسيولوجية للجسم.

إنَّ وجود هرمون الغدد التناسلية المشيمية (HCG) أو ما يُعرف بهرمون الحامل، في البول هو ما يؤدي إلى ظهور تلك الرائحة الكريهة له. كما أنَّ لون البول يصبح قاتم شديد الاصفرار، وذلك نتيجة الجفاف الذي تتعرض له المرأة بسبب الشعور بالغثيان والحاجة إلى القيء المتكرر عند حدوث الحمل. لذلك، فإننا ننصحك بتناول كميات وفيرة من الماء عند ملاحظة أي من هذه الأعراض. كما أنّ المرأة الحامل في هذه الفترة تكون أكثر عرضة لإصابتها بعدوى المسالك البولية، الذي يصاحبه زيادة في عملية التبول، بسبب نشاط وظائف عمليات الكُلى المتزايد.

بالإضافة إلى وجود كميات كبيرة من هرمون الحمل في البول، وهو الأمر الذي يؤدي ف النهاية إلى تغير رائحة البول لتصبح كرائحة الأمونيا الكريهة. والجدير بالذكر أنّه يمكنك للتأكد من الحمل بعد ملاحظتك لكل هذه التغيرات، أن تقومي باختبار الفحص المنزلي السريع للحمل، من خلال الشريط الكيميائي، الذي يمنحك النتيجة خلال دقائق معدودة.

نصائح للحامل للتغلب على تغيرات البول

بعد أن عرفتِ بأنَّ تغير رائحة البول من علامات الحمل المُبكرة، إليكِ بعض النصائح التي يمكنها أن تساعدك على التغلب على تلك التغيرات في البول سواء لونه أو رائحته، ومنها:

  • احرصي على شرب كميات وفيرة من الماء يوميًا
  • قومي باتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، يشمل مختلف الفيتامينات والمعادن الهامة للجسم، وأكثري من تناول الجزر، والبنجر، والبروبيوتيك
  • احرصي على نظافة أعضائك التناسلية باستمرار، ولا سيما نظافة المهبل ومسحه بالماء الفاتر والصابون
  • احرصي على نظافة الفراش، وملابسك، وتغييرها أولًا بأول
  • احرصي على تناول فيتامينات ما قبل الولادة المعروفة، لحصول جسمك على فوائدها التي يحتاجها في هذه الفترة
  • حافظي على وجود جسمك في حالة داخلية رطبة باستمرار، من خلال تناول سوائل وعصائر كافية، ولا سيما عصير التوت أو خل التفاح منها
  • أكثري من تكرار عملية التبول، حتي يمكنك الحد من تركيز البول ورائحته الكريهة
  • قومي بممارسة الجماع بشكل آمن من خلال استخدام الوقايات المناسبة

في الختام..

كما إنَّ تغير رائحة البول من علامات الحمل المُبكرة، التي يمكنك الاستدلال بها، إلَّا أنه لا ينبغي عليكِ إهمال الأعراض والتغيرات الأخرى التي ذكرناها، وجميعها تؤكد لك حدوث الحمل. وقومي بمتابعة طبيبك المختص فور تأكدك من حدوث الحمل، لمتابعتك وإجراء كافة الفحوصات والتحاليل الطبية، اللازم إجرائها كي تساعدك على تجربة حمل أفضل، وآمنة ومُريحة.

السابق
هل تحدث الام الدورة الشهرية اثناء الحمل.. متى يمكن أن تشعري بالقلق؟
التالي
فوائد الجلوس في الماء الدافئ والملح وطريقة إعداده الصحيحة