التغذية

فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون

فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون

فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون عديدة ومتنوعة وخاصة إذا تم شرب الماء مع زيت الزيتون في الصباح الباكر على الريق. ومن أجل حماية نفسك من البكتريا والفيروسات ودعم صحة الجهاز المناعي. ويمكنك متابعة هذه المقالة التي نوضح فيها فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون.

أهمية زيت الزيتون في الصباح

  • يعتبر زيت الزيتون جزء من حمية البحر المتوسط الصحية والتي تضم الخضار والفواكه واللحوم البيضاء أيضاً.
  • يرتبط استهلاك هذه الحمية بانخفاض حدوث الأمراض الالتهابية المزمنة والحفاظ على الوزن والعيش لفترة أطول.
  • وينصح باستهلاك 2-3 ملاعق طعام من زيت الزيتون يومياً بحيث يمكنك تناول هذه الملاعق صباحاً على الريق.
  • ويمكن أيضاً مزج ملعقة زيت زيتون مع بعض الماء الساخن وعصرة ليمون حامض.
  • حيث تحمي هذه الخلطة من الإصابة بالرشح والإنفلونزا حيث يلعب الماء الساخن والليمون دوراً هاماً من خلال ما يلي:
  • يساعد الماء الساخن أو الدافئ على تخليص الجسم من السموم عند شربه صباحاً
  • يسهل عصير الليمون امتصاص زيت الزيتون

وتلخيصاً لما سبق يمكن اعتبار مزيج الماء الساخن مع زيت الزيتون والليمون خلطة صحية وسريعة التحضير.

خلطة الماء مع الزيت والليمون والعسل

  • يمكن تحضير كوب يحتوي على الماء الساخن أو الدافئ مع العسل وزيت الزيتون وعصير الليمون وشربها في الصباح الباكر.
  • ويعد شراب الماء والزيت مع العسل والليمون من المشروبات سهلة التحضير.
  • يكون لها فعالية كبيرة في تحسين عملية الهضم وتخليص الجسم من السموم.

المكونات اللازمة:

  • كوب من الماء الساخن الدافئ
  • عصير نصف ليمونة
  • ملعقة طعام من العسل الطبيعي
  • ملعقة طعام من زيت الزيتون

طريقة التحضير:

  • يتم سكب ملعقة العسل في كوب الماء وتقليبها بشكل جيد حتى نلاحظ ذوبان العسل في الماء
  • يجري بعدها إضافة عصير الليمون
  • وأخيراً نضيف ملعقة زيت الزيتون
  • ثم نحرك المزيج جيداً

ينصح بشرب هذا الخليط الصحي صباح كل يوم عند الاستيقاظ من النوم وعلى معدة فارغة ثم بعدها يمكنك تناول فطورك أو شرب فنجان قهوتك الصباحي.

فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون
تحضير زيت الزيتون مع الماء الساخن وعصير الليمون

فوائد شرب الماء الساخن مع زيت الزيتون على الجسم

  • تخليص الجسم من السموم

  • أظهرت دراسة علمية في عام 2018 أنّ زيت الزيتون يحتوي على مجموعة من مضادات الأكسدة عالية الجودة.
  • تسمى مضادات الأكسدة المركبات الفينولية تساعد الجسم على التخلص من السموم المتراكمة فيه.

يكمن دور الخلطة في تنقية الجسم من خلال:

  • يساعد مزيج زيت الزيتون مع الماء وعصير الليمون على تخليص الكبد والبنكرياس من السموم المتراكمة فيه.
  • يمنع زيت الزيتون حدوث مشاكل في الكبد ويمنع تشكل الحصوات فيه بسبب تسهيل امتصاص الدهون منه أيضاً.
  • يزيد زيت الزيتون من إنتاج عصائر البنكرياس والصفراء مما يقلل خطر تشكل الحصوات الصفراوية (حصوات المرارة).
  • يؤدي مزيج زيت الزيتون مع الليمون أيضاً إلى تخليص الدم من السموم الموجودة فيه من خلال تحفيز توليد كرات دم جديدة سريعة ونشطة.
  • المساعدة في خسارة الوزن

تمنع ملعقة زيت الزيتون صباحاً احتباس السوائل لأنّها تحتوي على دهون صحية وتقلل الشعور بالجوع. كما يحتوي زيت الزيتون على حمض الأوليك (حمض الزيت) والذي يحفز امتصاص العناصر الغذائية ببطء مما يؤدي إلى عدم الشعور بالجوع لفترة أطول. ويساعد مزيج زيت الزيتون مع عصير الليمون أيضاً على حرق دهون البطن وحماية صحة القلب بنفس الوقت لأنّ دهون البطن تعتبر من مسببات الأمراض القلبية. وينصح بعدم وضع أكثر من ملعقة واحدة من زيت الزيتون في هذه الخلطة. وذلك، لأنه يحتوي على كمية كبيرة من السعرات الحرارية.

  • يساعد على نضارة البشرة

  • يعد الماء مهم جداً لصحة الجلد بالإضافة لعصير الليمون الذي يحتوي على فيتامين C والذي يحفز إنتاج الكولاجين.
  • أما زيت الزيتون الذي يحتوي على فيتامين E ومضادات الأكسدة الأخرى يعتبر مضاد للشيخوخة.
  • كما أنه يساعد في منع تشكل التجاعيد والحفاظ على بشرة نضرة ومشرقة.
  • تحسين عمل الجهاز الهضمي

يمنع زيت الزيتون حدوث حرقة المعدة والإمساك وسرطان القولون بالإضافة لتخليص الجسم من السموم والتي يمكن أن تؤذي الأمعاء وتؤثر على عملية الهضم. كما أظهرت الدراسات العلمية أن شرب الماء مع زيت الزيتون فوائد كبيرة في تقليل الإصابة بسرطان القولون بشكل خاص. لذلك شربه يومياً يقي من حدوث هذا السرطان. كما يحسن عصير الليمون من إفراز الحمض المعدي بشكل معتدل وهذا يسهم في تسهيل عملية الهضم.

بالإضافة أيضاً إلى أن العسل يتمتع بخصائص مضادة للبكتريا وبالتالي يمنع حدوث إنتانات في الجهاز الهضمي ويسهل الهضم في المعدة. ويعد العسل أيضاً مصدر جلوكوز طبيعي لا يضر بالصحة بل يعتبر معزز لوظيفة الأمعاء ومصدر للطاقة صباحاً.

  • الحماية من الإنتانات البولية والسكري

  • تعد خلطة زيت الزيتون مع الماء الساخن والعسل وعصير الليمون بمثابة مدر صحي جيد للبول.
  • وتمنع الخلطة أيضاً حدوث التهاب المثانة وتقي من حدوث داء السكري من النمط الثاني.
  • كما يساعد زيت الزيتون على تنظيم تركيز سكر الجلوكوز في الدم وذلك مقارنةً بالأنواع الأخرى من الزيوت النباتية مما يجعله مفيداً لمرضى السكري أيضاً.

نوصي في النهاية بعدم طبخ الطعام باستخدام زيت الزيتون لأنّ الحرارة العالية تؤدي لخسارة جميع فوائده الصحية وتشكل مركبات أخرى ضارة فيه واستبداله بزيوت نباتية أخرى مثل زيت جوز الهند أو زيت الذرة أو زيت الأفوكادو عند الطبخ.

أضرار شرب زيت الزيتون

زيادة وزن الجسم والسعرات الحرارية

  • بالرغم من فوائد زيت الزيتون المذهلة على الريق بشكل يومي منتظم، إلا أنه قد يكون له أضرار أيضًا عند تناوله بشكل مُفرط.
  • ومن أهم هذه الأضرار هي السعرات الحرارية المرتفعة والتي تسبب زيادة وزن الجسم بشكل كبير.
  • من المعروف أن الملعقة الواحدة من زيت الزيتون بها ما يصل إلى 120 سعر حراري.
  • وبالرغم من أن علاقة الوزن الزائد بالسعرات الحرارية لا تعتمد على هذه الأرقام، إلا أن هناك مجموعة من العوامل الأخرى التي تؤثر على هذا الأمر.
  • وتكون من الأمور الثابتة هي أن عملية استهلاك السعرات الحرارية تكون أكبر بكثير مما يقوم الجسم بحرقه وهذا يسبب زيادة الوزن.
  • ومن أجل ذلك ينبغي أن يتم تحديد نسبة زيت الزيتون التي يتم تناولها يوميًا.
  • وعند تناول ملعقة زيت زيتون في الصباح لابد من حساب سعراتها الحرارية بشكل دقيق ضمن عدد السعرات التي يتم تناولها خلال اليوم،

من المكونات التي تسبب الحساسية

  • بالإضافة إلى ما سبق يعتبر زيت الزيتون الطبيعي أيضًا من أنواع الزيوت الطبيعية التي تسبب الحساسية أحيانًا.
  • وبالرغم من ندرة هذا الأمر إلا أنه قد يحدث بالتأكيد، ومن الممكن أن يؤدي إلى الإصابة بالالتهابات الجلدية لدى الفرد المصاب.
  • ومن المعروف أن زيت الزيتون يكون مفيد بشكل أكبر عندما يتم تناوله مع الوجبات المختلفة أكثر من القيام بتناوله بشكل منفرد.
  • ويمكن وضع زيت الزيتون على مختلف أنواع الخضروات والطماطم على وجه التحديد.
  • وذلك لأنه يساعد على زيادة عملية امتصاص المواد المضادة للأكسدة التي تتواجد فيها.

السابق
طرق الحمل السريع .. تعرفي على أهم طرق تسريع الحمل والأطعمة المساعدة على ذلك
التالي
الرضاعة الصناعية .. تعرفي على خطوات الرضاعة الصناعية وأسباب لجوء الأمهات إليها