السفر والسياحة

السياحة في جورجيا تجربة تستحق الإهتمام – تقرير شامل

لماذا أفضل السياحة في جورجيا

مقدمة عن السياحة في جورجيا:

السياحة في جورجيا من أفضل التجارب التي من الممكن أن يمر بها الإنسان في حياته. وكيف يكون ذلك في بلدٍ صغير نسبياً وغير مشهور على خارطة الوجهات السياحية المشهورة في العالم؟ حيث أن مميزات هذا البلد تجعل من زيارته تجربة تستحق الاهتمام. كما أن هذا البلد يتسم بحسن ضيافة شعبه وطقسه المعتدل ووجود حالة من الأمن والأمان. بالإضافة إلى ذلك، تضم جورجيا العديد من المدن ذات الطبيعة الخلابة. ويتمتع سكان جورجيا بثقافة عالية جداً. وعلاوة على ذلك فيوجد في جورجيا العديد من المناطق السياحية في أكثر من مدينة.

وتضم جورجيا  العديد من الفنادق المتميزة والمطاعم الفاخرة. وبالنسبة لأسعار الإقامة في هذه الفنادق وتناول الوجبات في المطاعم، فإنها متميزة جداً. حيث تكلف الإقامة في جورجيا السائح نفقات قليلة مقارنة بأماكن أخرى أقل جمالاً. لذا، قلما تجد هذه المميزات في بلد واحد. وهذا يجعل السياحة في جورجيا من أفضل وأمتع التجارب التي قد يمر بها أي سائح حول العالم. وقبل أن نتحدث عن السياحة في جورجيا، وأهم مدن جورجيا التي يمكن زيارتها وعادات وتقاليد الشعب الجورجي، نقدم لكم بعض المعلومات حول هذا البلد الرائع.

إقرأ أيضاً: السياحة في سويسرا

الطبيعة الخلابة بجورجيا

نبذة مختصرة عن تاريخ جورجيا:

تقع دولة جورجيا على الساحل الشرقي للبحر الأسود من جهة الغرب. يحدها من الشمال دولة روسيا والشيشان. ويحدها من الجنوب دولة تركيا المميزة وأذربيجان وأرمينيا. وبالنسبة لمدينة تبليسي فهي عاصمة جورجيا وأكبر مدنها. وتستخدم جورجيا عملة اللاري الجورجي كعملة رسمية. أما اللغة فيتحدث تقريباً 71% من شعبها اللغة الجورجية، وهي اللغة الرسمية في البلاد. كما يدين أغلبية الشعب الجورجي بالديانة المسيحية الأرثوذكسية. ويدين أقلية من سكانها أيضاً بالديانة الإسلامية.

الموقع الجغرافي لدولة جورجيا

ما يميز السياحة في جورجيا:

تمتاز دولة جورجيا بالصخور والحجر والورود والشجر. وتعتبر السياحة في جورجيا هي الخيار الأفضل نظراً لإمكانية التجول في بلد يضم الكثير من المعالم مثل قلاع العصور الوسطى والأديرة. وتضم جورجيا العديد من التلال الخضراء والجبال المهيبة والكهوف والشواطئ الصخرية. ومن ناحية أخرى، يوجد بها العديد من المساحات الخضراء والمناظر الطبيعية. كما يوجد في كل شوراعها العديد من أنواع الورود المزروعة في كل مكان. فقد تشتمّ رائحة الزهور في كل خطوة لدرجة تشعرك بأنك تمر ببستان من الورود.

هذا البلد يجعلك ترى الماضي في الحاضر، والتاريخ في الثقافة. فعلى سبيل المثال عندما تتجول في شوارعها، تجد أناس يتمسكون بتقاليدهم وماضيهم في كل شيء. وتنعكس تقاليدهم في المأكل والمشرب والملبس ولغة الحوار. كما أن السير في مدن وقرى وحواري جورجيا يشعرك بعبق الماضي. وهو مايجعلك تعتقد كأنك تألف هذا المكان. ومن ناحية أخرى فهناك العديد من المميزات التي سنقوم بسردها في السطور التالية، والتي ستجعلك أحد عشاق السياحة في جورجيا.

كرم وضيافة واستقبال الشعب الجورجي:

من أهم الاشياء التي ستجعلك تفضل السياحة في جورجيا عن أي بلد آخر هي شعبها المضياف. فمن خلال التعامل مع أبناء هذا الشعب، ستشعر أنك في بلدك وليس في بلد غريب. ولقرون عُرف الجورجيون بأنهم أصدقاء للجميع وبإكرامهم للضيف. فهم يكرمون ضيوفهم في المنزل وفي القرية وحتي في الشارع. كما أن من أحد المعالم المهمة التي تميز مدينة تبليسي، عاصمة جورجيا، النصب التذكاري كارتليس ديدا (أم الجورجيين). ويعتبر هذا التمثال رمزاً للصداقة وحسن الضيافة. وصُنع هذا التمثال من الفضة لامرأة تحمل في إحدى يديها سيف وفي اليد الأخرى كأس من النبيذ. وتستطيع رؤية هذا التمثال من معظم أنحاء المدينة. ويرمز التمثال إلى العادات الجورجية القديمة. فالكأس يشير إلى السيدة التي ترحب بأولئك الذين يأتون كأصدقاء. بينما يشير السيف إلى استعدادها لمحاربة من يأتون كأعداء.

ويشتهر الجورجيون أيضاً بمقولة “الضيف هدية من الله”. هذه الكلمة تصف تماماً مستوى الضيافة لدى شعب جورجيا. فهم  يعاملون ضيوفهم كالملوك. ويتميز شعب جورجيا بالحيوية والحب. فالشعر الجورجي يقدم الضيافة ويقدرها أكثر من الشجاعة أو المبارزة بالأسلحة بشكل ماهر. فإذا قررت السياحة في جورجيا، فحتماً ستشاهد هذا التمثال الرائع.

إقرأ أيضاً: السياحة في روسيا

تمثال كارتليس ديدا

السياحة في جورجيا مليئة بالأسرار الجميلة:

تعد جورجيا واحدة من أكثر الوجهات ذات الطبيعة الخلابة والمناظر الطبيعية الفريدة والمدن الجميلة في أوروبا. تقع الدولة الصغيرة التي يبلغ عدد سكانها حوالي أربعة ملايين نسمة بين البحر الأسود والقوقاز. فجورجيا تربط أوروبا بآسيا. لذلك، السياحة في جورجيا قد تكون من أفضل رحلاتك. لماذا؟ لأنها واحدة من أجمل الأماكن على وجه الأرض والتي تكتظ بالأسرار المدهشة. وتمتاز جورجيا بجمال طبيعتها الربانية نظراً لموقها الاستراتيجي. فطبيعتها مختلفة ومتنوعة حيث أنها تتميز بالمناطق الجبلية المغطاة بالثلج مثل جبل القوقاز. بالإضافة الى المناطق المائية الرائعة على شواطئ البحر الأسود ونهر كورا بالعاصمة تبليسي. لن تستطيع مقاومة سحر جمال هذا البلد في جميع فصولها مما يجعلك تشعر أنك في بلد الأحلام.

ونظراً لصغر حجمها الجغرافي، فإن السياحة في جورجيا لا تتطلب وقت محدد. يمكنك زيارتها في أي فصل وستجد كل ما يسرك. فكل فصل له ما يميزه، ففي الصيف ستجد درجة الحرارة تصل الى 35 درجة مئوية. ففي الشتاء سترى الجبال مغطاة بالثلوج. وهذا يتيح لك ممارسة رياضة التزحلق. وفي فصل الخريف ستشهد تساقط أوراق الشجر وتحولها الى اللون البرتقالي الجذاب . وفي الربيع ستندهش من جمال الزهور ورائحتها. مما يجعلها بلداً مثالياً للسياح من كل أنحاء العالم.

كما تُعد جورجيا أيضاً موطناً لبعض الكهوف المثيرة والأكثر غرابة في أوروبا، وهذا سبب هام في حد ذاته لزيارة هذا البلد الرائع. وتضم جورجيا العديد من الكهوف الرائعة مثل “Uplistsikhe” وهو مستوطن قديم رائع يشبه المناظر الطبيعية القمرية. وتضم أيضاً كهف ” Davit Gareja” وهو عبارة عن مجمع رهباني ضخم منحوت في صخرة جبل جاريجا.

السياحة في جورجيا غير مكلِفة:

تعد أسعار الإقامة والنقل والطعام والأنشطة الترفيهية من أهم الجوانب. فيجب أخذها في الاعتبار عند التفكير في رحلات السفر بالخارج. ومع وجود الكثير من المميزات في جورجيا، فقد لا يمكنك تصديق أن تكلفة السياحة في جورجيا  منخفضة بشكل كبير بصورة تجعل السياحة في جورجيا للشباب صغير السن بمثابة الخيار الأول. كما أن التكاليف المنخفضة أيضاً يجعلها بمثابة الخيار الأفضل لكل عشاق السفر حول العالم. فيمكنك الإقامة في أفضل الفنادق المريحة بمبلغ قليل مقارنة بباقي الفنادق في الدول السياحية الأخرى. كما أنك لن تنفق الكثير على الطعام أو الشراب في جورجيا. ويمكنك ببساطة تناول أشهى المأكولات بمبلغ زهيد نظراً لانخفاض عملة الدولة مقابل الدولار. فتناول أفضل وجبة بمطعم متميز في دولة جورجيا قد يكلفك مبلغ 10 جيل أي ما يقارب 4 دولار.  كما أن أسعار المواصلات العامة والخاصة منخفضة للغاية.

الأمن والأمان أثناء السياحة في جورجيا:

تُعد جورجيا بلد آمن للغاية للمسافرين. حيث أنها تملك أدنى مستويات الجريمة في أوروبا. ففي عام 2017، تم تصنيف جورجيا ضمن أكثر خمس دول أماناً في العالم. كما صُنفت عاصمتها تبليسي كثالث أكثر المدن أماناً في العالم. فالأمن والأمان هو الجوهر الذي يبحث عنه أي سائح لكي يتمتع برحلته على أكمل وجه. وتعتبر السياحة في جورجيا آمنة جداً ومميزة بسبب تواجد الشرطة في كل مكان. حيث يمارسون أعمالهم بكل احترام لكي تشعر دائماً بالأمان. وأثناء تنقلك من مدينة إلى أخرى، ستجد دوريات شرطة باستمرار لضمان سلامة الطرق. وفي حال تعرض الطريق لأي عواصف ثلجية، تقوم الشرطة بالتخلص على الفور من أي آثار ثلجية. فتجعل الطريق صالح للقيادة. لذلك، اختيار السياحة في جورجيا قد يكون أحد أهم أسبابه الأمان الذي تشهده البلاد. حيث أنك لن تشعر في لحظة ما بعدم وجود الأمان أثناء تجولك في شوارعها.

سهولة الاتصال والإنترنت في جورجيا:

السياحة في جورجيا مثلها مثل أي بلد آخر تحتاج إلى وسائل تواصل وسرعة إنترنت مناسبة ليتم التعرف على البلاد بشكل أفضل وأسرع. وتتميز جورجيا بأنها من أرخص الدول في عالم الاتصالات. يتوفر الإنترنت في جميع مدنها بسرعة متميزة جداً. كما توجد خدمة الواي فاي في أغلب الكافيهات والمطاعم.

إقرأ أيضاً: اكثر مدينة سياحية 

أهم أماكن السياحة في جورجيا:

يوجد في جورجيا العديد من الأماكن السياحية المميزة، والتي يمكنك زيارتها والاستمتاع بها. ومن ضمن هذه الأماكن:

هي عاصمة جورجيا وواحدة من أجمل المدن الموجودة فيها. تضم المدينة أفضل الفنادق الموجودة في جورجيا، حيث تتميز تبليسي بجمال طبيعتها الجذابة ومناظرها الجبلية التي تجعلك لا تمل من النظر إليها. فإذا كنت تريد السياحة في جورجيا، فأول مكان يجب أن تطأ فيه قدمك هو عاصمتها. فهناك ستشهد أجمل المناظر الطبيعية من أعلى جبال القوقاز. كما يمكنك التجول أيضاً في العديد من الأماكن الترفيهية، مثل متاتسميندا باركو وهي أحد أبرز الأماكن الترفيهية المحببة للكبار والصغار، وحديقة النباتات الوطنية، وبحيرة السلاحف. ويمكنك أيضاً التزحلق على الجليد وزيارة المعالم الحضارية والمتاحف التاريخية والكنائس الموجودة بها مثل قلعة ناريكال. وفي تبليسي أيضاً، يمكنك التمتع بركوب التلفريك، والمرور من فوق جسر السلام، والتجول بميدان الحرية، وهو أبرز الميادين بجورجيا. لذا، يحب الزوار المدينة القديمة بشوارعها الضيقة المميزة.

السياحة في مدينة تبليسي
مدينة تبليسي أثناء الغروب

عندما تبدأ في التفكير في كيفية قضاء الصيف، ضع في اعتبارك أن باتومي هي الخيار المفضل لك. وذلك لأن السياحة في جورجيا تشتهر بهذا المكان الجميل. مدينة باتومي هي ثاني أكبر مدينة في جورجيا. تقع باتومي في منطقة أدجارا، وهي واحدة من أجمل المناطق في جورجيا. لقد بذل المهندسون المعماريون الأوروبيون مجهوداً كبيراً في تطوير مدينة باتومي في بداية القرن العشرين. لذا، تعد هذه المدينة اليوم مركزاً للابتكار المعماري. مدينة باتومي هي لؤلؤة البحر الأسود، حيث تعد بمثابة ميناء هام لجورجيا.

وتتميز المدينة بالطبيعة المختلطة بين الجبال الشامخة وأخرى الشاطئية الرائعة. أغلب فنادقها مُطِلة على البحر الأسود. وتضم المدينة العديد من الأماكن الهامة للسياح، ومن ضمنها ممشى باتومي بوليفارد، وهو أشهر الأماكن السياحية في المدينة وأحد أكثر الأماكن شعبية في جورجيا. كما يوجد بالمدينة الحديقة النباتية،والتي تعتبر أحد أهم الوجهات السياحية في جورجيا جذباً لعشاق الطبيعة والنباتات النادرة. كما تضم المدينة أيضا ساحة بيازا باتومي، وهي من أجمل أماكن السياحة في جورجيا، حيث يوجد العديد من المطاعم والفنادق والمقاهي. فالمدينة مثلها مثل مدينة موسكو وهي أفضل مدن السياحة في روسيا المعروفة بجمالها الجذاب.

السياحة في جورجيا مدينة باتومي
مدينة باتومي
  • مدينة مارنولي

إذا قصدت السياحة في جورجيا، فإن مدينة مارنولي هي جانب مختلف من روائع جورجيا. وتتميز مدينة مارنولي باختلاف الثقافات نظراً لأن سكانها مختلطون  جزء منهم أذربيجاني والجزء الآخر منهم جورجيون. يهتم الزائرون بزيارة المدينة التي يتعايش فيها مجموعة من السكان بثقافات مختلفة.

السياحة في جورجيا مدينة مارنولي
أحد الفنادق بمدينة مارنولي
  • مدينة بورجومي

من أجمل مدن التي يجب زيارتها أثناء السياحة في جورجيا لأنها غنية بينابيع المياه الدافئة والغابات الكثيفة الخضراء المميزة. فهي مشهورة بإنتاج أفضل المياه المعدنية الصحية. ويأتي إليها الزائرون لعلاج مشاكلهم الصحية، خاصة مرض الروماتيزم. وتتميز بوجود أكبر محمية طبيعية وهي حديقة خاراجالي بورجومي الوطنية، وأهم منتزه للمياه المعدنية. وأيضاً تضم العديد من الأماكن التاريخية والثقافية مثل قصر رومانوف، والأماكن الترفيهية مثل تلفريك بورجومي. ولزيارة مدينة بورجومي، فإن الوقت الأنسب للقيام بذلك هو خلال فترة مايو ويوليو ويونيو، ولتجنب ارتفاع تكاليف الفنادق وتذاكر السفر خلال تلك الفترة، فيمكنك الحجز قبل رحلتك بوقت كاف مثل القيام بالحجز خلال شهر فبراير أو مارس على الأكثر.

السياحة في جورجيا مدينة بورجومي
منتزه المياه المعدنية بمدينة بورجومي
  • مدينة متسخيتا

إذا أردت أن تتمتع بالسياحة في جورجيا حقاً فعليك بزيارة مدينة متسخيتا، حيث أنها عاصمة جورجيا القديمة. متسخيتا هي واحدة من أقدم المدن في جورجيا، حيث يشعر زائرها أثناء التجول وكأنه قد سافر عبر الزمن أثناء زيارة بعض الأماكن التاريخية والعريقة مثل كاتدرائية سفيتيتسكوفيلي التي تم تشييدها في القرن الحادي عشر ودير جفاري الذي تم تشييده في القرن السادس الميلادي. وبالنسبة لقلعة أرمازي فيمكن لزائرها رؤية الطريقة التي تم استخدامها للسيطرة على بعض البلدان المجاورة باستخدام القلعة.

السياحة في جورجيا مدينة متسخيتا
مدينة متسخيتا
  • مدينة كوتايسي

تتميز بأنها ثاني أكبر مدن السياحة في جورجيا، حيث يعود تاريخها لما قبل الميلاد. وتضم هذه المدينة الكثير من الآثار التاريخية والثقافية والحضارية وأيضاً الدينية. الأمر الذي سيجعل زيارتك لها مليئة بالمتعة والثقافة فهي من أهم وجهات السياحة في جورجيا.

مدينة كوتايسي
  • مدينة غودواري

على الرغم من أنها تُعتبر منتجعاً شتوياً، إلا أنها جذًابة للسياح في فصل الصيف أيضاً. فرحلات الظهيرة هي واحدة من أهم الأنشطة الأكثر جاذبية للزوار. ويوجد بها مجموعة من السفوح الجبلية والتي يغطيها الثلج فى فصل الشتاء. يمكنك أيضاً التزحلق على سفوح تلك الجبال، فهي آمنة جداً من الانهيارات الجليدية. ويستمر موسم التزحلق من ديسمبر إلى ابريل.

مدينة غودواري

إقرأ أيضاً: مدن جورجيا 

  • مدينة سغناغي

رغم أنها من أصغر مدن السياحة في جورجيا، إلا أن موقعها وجمال طبيعتها جعلها بمثابة الخيار الأول للباحثين عن السياحة في جورجيا للعرسان. حيث تتميز مدينة سغناغي بالعديد من المعالم السياحية المميزة مثل حصن سغناغي الذي تم تصميمه في القرن الثامن عشر لحماية المدينة من الغزاه، ويتمتع المكان بتصميم يجعل الزائر يسافر للماضي نظراً لتصميمه على ربوة عالية محاطة بالمناظر الخضراء، كما يتميز بسور يشبه سور الصين العظيم. وبالطبع يتوجب على الزائر ألا يفوقت فرصة زيارة متحف مدينة سغناغي الذي يضم العديد من القطع الأثرية والتي تعكس تاريخ المدينة والأحداث التي مرت عليها. وبالطبع لايمكن زيارة مدينة سنغاغي دون المرور على مطعم درز فيزانت لتناول بعض الأطباق الجورجية المحلية.

سغناغي
مدينة سغناغي
  • مدينة روستافي

 هي أيضاً من بين الأماكن الأكثر زيارة من قبل السياح، على نهر كورا. تم تطوير المدينة بعد الحرب العالمية الثانية، حيث تتميز بالطبيعة الساحرة.

أحد الميادين في زوستافي
مدينة روستافي
  • مدينة تيلافي

عند البحث عن معلومات عن السياحة في جورجيا ربما تجد الإجابة الأولى هي مدينة تيلافي. ولعل ذلك يرجع لتمتعها بالمناخ الجيد وخاصة في فصلي الربيع والخريف، كما أنها تحتوي على الكثير من المعالم التي يصعب مقاومتها من قبل عشاق السفر. حيث يجذب قصر الملك إيرليك الثاني الآف الزوار وخاصة في فصل الشتاء وذلك لأن الموقع يصبح أكثر جمالاً مع تساقط الثلوج. وبالنسبة لعشاق التراث، فإن المتحف التاريخي هو الخيار الأمثل وذلك للتعرف على تراث دولة جورجيا والذي يمتد لمئات السنين. أما بالنسبة لعشاق الطبيعة الغناء، فإن حديقة نادكفاري تعتبر الخيار الأفضل دائماً للتمتع بالكثير من الزهور والنباتات والتي يصعب رؤيتها في أي مكان آخر في العالم. وإذا كنت ترغب في التعرف على نمط الحياة الملكية في القرن الثامن عشر والقرن التاسع عشر، فأنت على موعد مع متحف ألكسندر تشافشافادزه والذي كان في الأصل قصر أحد الملوك في هذه الفترة ويعرض حالياً الكثير والكثير من المقتنيات الثمينة والنادرة.جبال مدينة تيلافي

مدينة تيلافي

إذا أخذت قرار السياحة في جورجيا، فستكون لديك الفرصة لاكتشاف العديد من المناطق الجميلة والفريدة. فحقاً هذا البلد يستحق الزيارة نظراً لكل المميزات التي تم ذكرها. كما أن السياحة في جورجيا قد تكون من أجل المتعة والترفيه، وقد تكون أيضاً من أجل الاستشفاء.

إقرأ أيضاً: السياحة في لندن 

التالي
السياحة في روسيا : مقال شامل عن أبرز الأماكن و المعالم السياحية